أردوغان يهدد إسرائيل بالتصريحات…ويقصف النازحين شمال سوريا بصواريخه ويقطع عنهم الماء بسدوده

تخوض تركيا حرب كلامية هادئة وتصريحات تصعيديه ضد ممارسات إسرائيل بحق الفلسطينيين في القدس، داعياً إلى إيقاف ما قالت إنّها “وحشية إسرائيل”
وقالت الخارجية التركية في بيان “ندين بشدة الهجمات التي شنتها قوات الأمن الإسرائيلية على المصلين في المسجد الأقصى، وتسببت في إصابة كثير من المدنيين الفلسطينيين”.
وتابعت “ندعو الحكومة الإسرائيلية إلى التعقل، والتخلي فورا عن موقفها العدواني والاستفزازي الذي تسبب في تلك الأحداث “.
كما زعمت الخارجية على إنّ “تركيا ستواصل دعمها للقضية العادلة التي يتبناها الشعب الفلسطيني”.
لكن تلك التصريحات لاقت استهزاء من قبل متابعين لا سيما وأنّ تركيا تعتبر واحدة من الدول الأكثر دعما لإسرائيل وأنّ مواقفها تلك للاستهلاك الإعلامي فحسب.
بالمقابل علق أحد النازحين في ريف حلب إنّ تركيا تقصف إسرائيل بتصريحات خجولة ، وتمطرنا يوما بالقذائف والصواريخ بعدما هجرتنا من منازلنا وقرانا في عفرين.
جوان احمو تحدث إنّ قرى أم الحوش وعين دقنة وبيلونية في الشهباء بريف حلب تعرضت لقصف صاروخي تركي ، كما وسقطت قذائف على قرى بريف مدينة منبج الشمال انطلقت من قواعد عسكرية تركية في مدينة جرابلس إضاقة لقذائف سقطت قرب مخيم النازحين بريف مدينة الرقة الشمال في بلدة عين عيسى.
كما وتواصل تركيا قطع مياه نهري الفرات ودجلة وهو ما ينذر بكارثة بشرية ، لا سيما وأنّ مستوى المياه تجاوز العتبة المميتة، وبات مجرى الأنهار تجف وتتحول لمستنقعات ، إضافة إلى تأثيراته البالغة على المزارعين وقطاعي الكهرباء ومياه الشرب.

تقارير يمكن الاطلاع عليها :

الجفاف نتيجة خفض تركيا تدفق مياه الفرات يُهدّد بدمار اقتصادي أكثر مما سببه فيروس كورونا

نهر الخابور جف بعد حبس تركيا مياه الفرات الواردة إلى سوريا

تركيا تخنق السوريين …. نهر الفرات يلفظ أنفاسه

احتجاجاً على قطع مياه الفرات .. أهالي كوباني يمنعون تسيير دورية مشتركة روسية-تركية في مناطقهم ، و124 منظمة تدعوا المجتمع الدولي للتدخل وإلزام تركيا بقواعد تقاسم المياه

إدارة السدود السورية تحذر من كارثة إنسانية إذا واصلت تركيا قطع تدفق مياه نهر الفرات

سلاح السدود التركي.. منسوب “الفرات” وصل للحد “المميت” وتحذيرات من كارثة بيئية وإنسانية في سوريا

صور… انخفاض منسوب نهر الفرات نتيجة تحكم تركيا بتدفقه ينذر بكارثة إنسانية في شمال سوريا

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات