​​​​​​​مقتل ضابط روسي برتبة لواء في انفجار عبوة ناسفة بمدينة دير الزور شمال شرق سوريا

قالت وزارة الدفاع الروسية في بيان مقتضب إنّ ضابطا كبيراً برتبة لواء قتل وأصيب عسكريين اثنين آخرين بتفجير عبوة ناسفة مزروعة على جانب الطريق في دير الزور شمال شرق سوريا.

جاء في بيان وزارة الدفاع الروسية: “في الثامن عشر من شهر آب/أغسطس، وأثناء عودة رتل بعد القيام بعملية إنسانية على بعد 15 كيلومترا من مدينة دير الزور، انفجرت عبوة ناسفة أثناء تحرك السيارات”.

وتابع البيان: “أدى الانفجار إلى إصابة ثلاثة عسكريين روس. وقد لقي مستشار عسكري برتبة لواء مصرعه أثناء عمليات الإجلاء وتقديم المساعدة الطبية”.

وكشف مصادر محلية أنّ الجيش السوري برفقة مستشارين روسي اطلقوا حملة أمنية لملاحقة خلايا تنظيم داعش في ريف مدينة ديرالزور، باتجاه البادية السورية، وأنّ رتلا تعرض لكمين محكم في منطقة التيّم جنوب دير الزور أدى لمقتل الضابط الروسي، إضافة لمقتل 6 من عناصر الجيش السوري وهم (محمد تيسير الظاهر – عباس كسار العبدلله – محمد قاسم الجلود – محمد حمد الخلف – خالد العليان – أحمد الغنام).

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات