مقتل شخص في اطلاق نار بكوباني شمال سوريا

فراس خليل باقي خضر” (العمر 17 عام)

قتل شاب في مقتبل العمر يوم السبت 9 أيار مايو 2020 في جريمة لم تتضح ملابساتها حتى الآن في مدينة كوباني بريف حلب شمال سوريا وفق ما أفاد مصدر محلي.

وفي التفاصيل فقد قام “أنور إبرام بريش” (العمر 33 عام) باطلاق النار وقتل الشاب “فراس خليل باقي خضر” (العمر 17 عام-بحسب الهوية الرسمية مواليد 2000-) في منطقة الغابة الغربية بمدينة كوباني.

وكشف مصدر من عائلة الشاب المتوفي أن 4 أشخاص قاموا بخطف أبنهم بحدود الساعة الثانية ظهر اليوم السبت، وقاموا بضربه وإفراغ 4 رصاصات في رأسه: “كل واحد منهم أطلق رصاصة..”

وبحسب المصادر فقد تم القبض على القاتل ( أنور ) من قبل قوات الأمن (الآسايش).

ووفقا للتحقيقات الأولية فإنّ الجريمة الحالية ارتكبت بدوافع ثأرية على خلفية جريمة قتل وقعت بتاريخ 16 نيسان \ أبريل 2019 في تركيا بمدينة أزمير حيث قتل الشاب (شيروان محمد ابرام، 18 عام) طعنا بالسكاكين وأتهم والد (فراس) واسمه (خليل باقي خضر) بها وقد تمت محاكمته وحسبه في تركيا.

وتجدر الإشارة إلى أنّ الخلاف القديم الذي يقال بأنّه الدافع وراء تنفيذ الجريمة الحالية قد وقع قبل أكثر من عام في تركيا، إذ قُتل والد الجاني على يد والد المجنيّ عليه، ما دفع الأوّل للانتقام من عائلة قاتل والده.

شيروان محمد ابرام، 18 عام

 

أنور إبرام بريش



أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات