2:28 م - الخميس أغسطس 22, 2019

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

ميليشيات المعارضة المدعومة من تركيا تعتقل المزيد من أعضاء المجالس المحلية في عفرين  -   القوات التركية بسوريا.. هذه أهدافها ومواقعها  -   تجدد الاعتقالات في منطقة عفرين واعزاز والباب  -   تجدد القصف التركي على قرى بريف حلب  -   أحزاب كردية سورية تصدر بيانات تدين السلطات التركية ويتهمونها بالانقلاب على الديمقراطية  -   اعتقال عصابة مؤلفة من ثلاث أشخاص تتاجر بالعملة المزورة في الحسكة  -   الخارجية التركية تطلع الإئتلاف السوري على نتائج مباحثاتهم مع واشطن حول شرق الفرات وتتجاهل إدلب  -   بأوامر تركية…اعتقال 7 أشخاص في اعزاز والباب بسبب مشاركتهم في تظاهرة تطالب الجيش الحر بالتوجه للقتال في إدلب  -   موسكو تعاقب أنقرة في إدلب بعد «تفاهم» شرق الفرات  -   فصائل المعارضة المدعومة من تركيا تعتقل 85 مدنيا منذ بداية آب الجاري  -   الحكومة الألمانية تستعيد أربعة من أطفال “داعش” من مخيم بشمال سوريا  -   مدينة عفرين.. النسيج المُلفق والمستقبل المجهول  -   تجدد الاشتباكات والقصف بين القوات التركية والكردية بريف حلب  -   النظام السوري يحيل 4 متهمين اعتقلوا في مدينة نبل إلى الأمن السياسي ومخاوف على حياتهم  -   الكلدان يتظاهرون من أجل السلام وضد دعوات الحرب من قبل تركيا  -  

____________________________________________________________

ترد “هيفين”، البالغة من العمر 19 سنة، من خلال تطبيق تلغرام على رسالة التهنئة بالعيد، وهي خائفة أنهم فقدوا أي أحساس الفرح، والعيد منذ أن أصبحت مدينتهم تحت “الاحتلال”. نوجين بقيت الى جانب امها المعاقة، بعد أن قتل اخواها، واختها الصغيرة البالغة من العمر 8 سنوات، ووالدها واصيبت والدها باعاقة دائمة في غارة لطائرة تركية استهدفت منزلهم في يناير 2018 بناحية جندريسه فربي حلب، ومنذ ذلك اليوم وبقيت الفتاة لوحدها تعيل والدها المقعدة لان القصف تسبب في بتر ساقها الايمن.
كل ذلك وحملات المداهمات الليلية، والنهاية لا تتوقف في منطقة عفرين، حيث تتقاسم لا أقل من 30 فصيل وجماعة مسلحة السيطرة على المدينة وتمارس أبشع أنواع الانتهاكات بحق من تبقى من سكان المدينة، حيث نزح قرابة ثلثي السكان عن قراهم وبلداتهم ومنازلهم نتيجة العمليات العسكرية التركية والقصف، ومن بقي منهم يتعرض للاعتقال والخطف ويتم الاستيلاء على أراضيهم وبساتينهم ومنازلهم تحت تهديد السلاح.

كشف تقرير مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا \ Vdc-Nsy\ الصادر في حزيران\يونيو 2019 تزايد معدلات العنف والجريمة وحوادث الاقتتال بين الفصائل، وحدوث المزيد من الانفجارات ضمن مناطق تسيطر عليها القوات التركية شمال سوريا.
التقرير الذي صدر في الأول من حزيران \ يونيو يرصد الانتهاكات التي جرت خلال شهر أيار\مايو 2019 كشف أن القوات التركية والميليشيات السورية التي تدعمها يواصلون ارتكاب المزيد من الانتهاكات، ووثق المركز خلال شهر ايار\مايو 2019 مقتل (37) شخص بينهم 9 أطفال، وبينهم قتل شخصان تحت التعذيب، وبلغت عدد حوادث الانفجارات\ألغام، مفخخات…\ 18.
فيما تم اعتقال (93) شخصا بينهم 15 امرأة وتعرض (9) منهم للتعذيب. وتمت المطالبات بفدية من 9 مختطف.
فيما بلغ عدد المصابين بجروح جراء المداهمات والاشتباكات بين الفصائل والتفجيرات (130\بينهم 9 أطفال).
كما وقامت القوات التركية بقصف 11 موقعا ضمن قرى بريف حلب، لجئ اليها السكان خلف القصف اصابة 8 بجروح وقتل 3 آخرين.
عدد حالات الاقتتال بين الفصائل بلغت 20 حالة اقتتال داخلي بين الفصائل المسلحة داخل المدن.
فيما قتلت قوات الجندرمة التركية لاجئيين سوريين حاولوا تجاوز الحدود، وإصابة 9 بجروح.
كما ووثق المركز مصادرة (22) منزل وتحويل بعضهم إلى سجون أو مراكز عسكرية و مسجد، كما ووثيق (4) حالة حرق متعمد لممتلكات الأهالي (المنازل والمحلات والبساتين). ووثيق هدم (7 ) منزل. جرف (6) قبور وتحويل (1) مدرسة ومركز تعليمي وخدمي إلى مقرات عسكرية.
بالاضافة الى ذلك تم العثور على خمس جثث مرمية على الطرقات، البساتين.
كما وتزايد حالات السرقة من المنازل وتشليح المدنيين أموالهم وهوياتهم الشخصية على الحواجز والاستيلاء على أملاك السكان: الباب 5 حالات، جرابلس 5 حالات، اعزاز 3 حالات، عفرين 19 حالة.
واستمرت انتهاكات قطع وحرق الأشجار المثمرة والغابات توسع ليشمل (23) قرية موزعة في عفرين و2 قرية في الباب وقرية باعزاز.

التقرير الإحصائي الشهري للانتهاكات في شمال سوريا في أيارمايو 2019

 

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا \Vdc-Nsy\” وثق خلال شهر ايار\مايو 2019 الانتهاكات التالية:

مقتل (37) شخص بينهم 9 أطفال، مدني (مواطن، مستوطن)، وقتل منهم تحت التعذيب 2 شخص.
حوادث الانفجارات\ألغام، مفخخات…\ بلغت 18.
الاعتقالات (93) تضمنت تعرض (9) شخص للتعذيب، من بين المعتقلين 15 امرأة .
المطالبات بفدية، والاختطاف: 9
الإصابات بجروح (130\بينهم 9 أطفال) نتيجة مداهمة المنازل أو شظايا المتفجرات أو التفجيرات أو نتيجة تعرضهم للضرب من قبل المسلحين.
قصف “الجوي” ….″ غارة جوية…”المدفعي، الهاون”…: 11 حالات قصف القرى الآهلة بالسكان، خلفت 8 جرحى من المدنيين وقتل 3 آخرين.
الاقتتال بين الفصائل: توثيق 20 حالة اقتتال داخلي بين الفصائل المسلحة داخل المدن
إصابات وقتلى الحدود: القتلى 2 بينهم والإصابات 9 حالات.
مصادرة الملكيات الخاصة: توثيق مصادرة (22) منزل وتحويل بعضهم إلى سجون أو مراكز عسكرية أو مساجد، كما وجرى توثيق (4) حالة حرق متعمد لممتلكات الأهالي (المنازل والمحلات والبساتين). وتوثيق هدم (7 ) منزل. جرف (6) قبر.
المرافق العامة: تحويل (1) مدرسة ومركز تعليمي وخدمي إلى مقرات عسكرية.
احتجاجات شعبية: خرجت 14 مظاهرات شعبية ضد الوجود التركي بسورية
العثور على خمس جثث مرمية على الطرقات، البساتين.
تزايد حالات السرقة من المنازل وتشليح المدنيين أموالهم وهوياتهم الشخصية على الحواجز والاستيلاء على أملاك السكان: الباب 5 حالات، جرابلس 5 حالات، اعزاز 3 حالات، عفرين 19 حالة.
قطع وحرق الأشجار المثمرة والغابات توسع ليشمل (23) قرية موزعة في عفرين و2 قرية في الباب وقرية باعزاز.
التوثيق الاجمالي من شباط 2018، حتى أيار \مايو 2019:

كما وأن مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا \Vdc-Nsy\” وثق منذ شهر شباط 2018 وحتى نهاية شهر نيسان\ابريل 2019 كل من الانتهاكات التالية:

مقتل ( 927 ) مدني (مواطن، مستوطن)، وقتل منهم تحت التعذيب 23 شخص.
الاعتقالات (5089) تضمنت توثيق (599) حالة تعرضت للتعذيب
حوادث الانفجارات\ألغام، مفخخات…\ بلغت 99.
المطالبات بفدية، والاختطاف: 359
الإصابات بجروح (1461) نتيجة مداهمة المنازل أو شظايا المتفجرات أو نتيجة تعرضهم للضرب من قبل المسلحين.
قصف “الجوي” 1051″ غارة جوية…”المدفعي، هاون”…: 57 حالة قصف قرى آهلة بالسكان.
الاقتتال بين الفصائل: توثيق 159 حالة اقتتال داخلي بين الفصائل المسلحة داخل المدن
إصابات وقتلى الحدود: القتلى 433 لاجئ، بينهم ( 79 طفلا دون سن 18 عاما، و 53 امرأة) كما وارتفع عدد الإصابات بطلق ناري أو اعتداء إلى 349 شخصا.
مصادرة الملكيات الخاصة: توثيق مصادرة (1365) منزل وتحويل بعضهم إلى سجون أو مراكز عسكرية أو مسجد، كما وجرى توثيق (69) حالة حرق متعمد لممتلكات الأهالي (المنازل والمحلات وبساتين). وتوثيق هدم ( 105 ) منزل. جرف (1386) قبر.
المرافق العامة: تحويل (54) مدرسة ومركز تعليمي وخدمي إلى مقرات عسكرية.
منذ سيطرة تركية وفصائلها السورية المسلحة على منطقة عفرين في آذار 2018 تعرض ما يقارب 11 ألف هكتار من أصل 33 ألف هكتار من الغابات الصناعية والطبيعية للقطع والحرق، في قرى ونواحي عفرين.
مجموع نقاط التظاهر ضد الوجود التركي في سوريا بلغ 344 تظاهرة، في 21 مدينة سورية.

 تواصل معنا - شاركنا التوثيق - تصحيح - قاعدة بيانات - خريطة الموقع

_______________