بسبب توقف الدعم.. نقص بالأدوية في مشفى النسائية بإعزاز

یعاني المرضى الذین یراجعون مشفى النسائية والأطفال في مدينة إعزاز شمالي حلب من مشكلة تأمين الدواء حيث إن المشفى يعاني من نقص حاد بالأدوية في ظل غياب الدعم، حيث يشتكي المرضى من عدم قدرتهم على تأمين الأدوية لغلاء أسعارها.

المشفى يعاني من نقص حاد في الأدوية التي تقدم مجاناً للمرضى، بسبب توقف الدعم المقدم من منظمة(أطباء بلا حدود، وورد فيجن، imc)، وقد سبب هذا النقص عدم استطاعة المشفى على منح جميع أنواع الأدوية للمرضى.

وقالت الصيدلانية “نهى” والتي تعمل في المشفى بأن “الصيدلية تفتقد للكثير من الأدوية، خصوصاً أدوية الولادة كأدوية التحريض وأدوية منع النزف وكذلك أدوية بعد الولادة، هذا كما تفتقد الصيدلية للمضادات الفطرية والغسولات النسائية وحبوب التنظيم وحبوب الاختبار، كما يوجد نقص بشراب الأطفال وأدوية خفض الضغط والسكر”.

وقالت السيدة عائشة إحدى المريضات في المشفى إن “الأدوية التي كانت تقدم للمرضى بالمجان تساعدهم بشكل كبير، وتوفر عليهم مصاريفاً مالية إضافية في ظل الظروف الصعبة التي يعيشيها أهالي المدينة والمهجرون إليها وقلة فرص العمل الراهن”، مشيرة إلى أهمية استمرار الدعم للمشافي لخدمة الأهالي وتقدم الخدمات لهم. 

ويعد مشفى النسائية والأطفال في مدينة إعزاز شمالي حلب أحد أهم المشافي في المنطقة، حيث يستقبل ما يقارب 400 ولادة طبيعية ومابين الـ 80 إلى 100 عملية ولادة قيصرية شهرياً، إضافة إلى معاينات عيادات الأطفال  الذي يصل لأكثر لـ 1500 شهرياً.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات