ألمانيا .. الحكم بالسجن مدى الحياة على لاجئ سوري قتل زوجته أمام أطفالهما مستخدما السكين

أصدرت اليوم محكمة مدينة بادابورن في ألمانيا حكماً بالسجن مدة الحياة على اللاجئ السوري (وليد 31 عاماً) بعد قتله زوجته بطريقة وحشية أمام أعين أطفالهما بأكثر من 31 طعنة سكين.

في يوم الجريمة والتي وقعت في شهر تشرين الثاني/نوفمبر من العام الماضي 2020، التقى المجرم بزوجته في منزل أحد اقربائه لحل خلاف فيما بينهما، وأثناء تواجده في المنزل قام بسرقة سكين من المطبخ قبل توجهه رفقة زوجته وأطفالهما إلى منزلهم بعد زعمه بأنّ الخلاف قد حل فيما بينهما.

حيث أقدم المجرم على قتل زوجته أمام أعين أطفاله الصغار والتي تتراوح أعمارهم (5/6/6) داخل سيارته بعد أن زعم أنّها تخونه.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات