السلطات التركيّة تعتقل 37 سورياً وتستعد لترحيلهم إلى بلدهم

اعتقلت أجهزة الأمن التركي، الخميس، 37 لاجئاً سورياً، بينهم أطفال، كانوا قد دخلوا الأراضي التركيّة بطريقة غير قانونيّة.

وأوقفت أجهزة الأمن، اللاجئين السورييّن في منطقتي “ألتين أوزو” و”كاراخان”،كما ألقت القبض على أربعة أشخاص بتهمة تهريب اللاجئين، وفقاً لوسائل إعلام تركيّة.

إلى ذلك، حوّل الأمن التركي، اللاجئين الـ 37 إلى مديريّة الهجرة في المنطقة، بهدف اتخاذ الإجراءات الخاصة بهم تحضيراً لترحيلهم إلى الأراضي السوريّة.

في حين، قررت المحكمة المناوبة الإفراج عن المتهمين الأربعة بتهريب اللاجئين مع شرط الرقابة القضائية.

وكانت السلطات التركيّة قد اعتقلت بداية تموز/ يوليو الحالي، 28 لاجئاً سورياً دخلوا عبر طرق التهريب إلى ولاية #هاتاي الحدودية مع سوريا، قبل أن يرحّلوا إلى بلادهم.

ويحاول عشرات اللاجئين السوريينّ بشكل شبه يومي الدخول إلى تركيا مضطرين للاستعانة بالمهربين المتواجدين على طرفي الحدود السورية التركية.

ويستهدف حرس الحدود التركي، باستمرار، السورييّن الذين يحاولون اجتياز الحدود، في وقتٍ تكشف أرقام مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا، إنّ «عدد الذين قضوا برصاص الجيش التركي عند الحدود وصل إلى 499 سورياً بينهم 67 امرأة و94 طفلاً حتى نهاية حزيران/ يونيو الماضي».

ويأتي ذلك في ظل التحديات التي تواجه السوريّين ممن يحاولون الدخول عبر المعابر الحدودية إلى تركيا، ما يجعلهم مضطرين لمحاولات عبور الحدود عبر طرق التهريب.

وبلغ عدد اللاجئين السورييّن على الأراضي التركيّة، 3.627.481 لاجئاً سورياً، 59.785 منهم يقيمون في المخيمات، بحسب آخر الإحصائيات الصادرة عن #دائرة_الهجرة التركية.

المصدر : الحل نت

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات