ظهر في مقطع فيديو يتوعد بقتل الأكراد … مقتل قيادي في ميليشيات أحرار الشرقية بريف إدلب

عثر على جثة القيادي في ميليشيات ( أحرار الشرقية ) ، ابراهيم الحامد الملقب ب إبراهيم الأنصاري بين معرة مصرين وإدلب عند مكب النفايات على الطريق القديم، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الخطف وقتله.
وأظهر الفحص الطبي أنّ سبب الوفاة هو تعرضه لعشر طعنات سكين، حيث كان مقيدا وعليه آثار تعذيب، حيث فقد الاتصال به قبل 72 ساعة.
وإبراهيم الحامد من العناصر السابقين في تنظيم داعش ، انضم لميليشيات أحرار الشرقية عام 2018 ، وهو من مواليد مدينة دير الزور.
وكان قد ظهر في الأول من آذار 2018 أثناء مشاركته الجيش التركي الهجوم على مدينة عفرين، وهو يتوعد بذبح الأكراد ، وخلفه مسلحون يقومون بقصف قرى وبلدات عفرين بالصواريخ.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات