القوات التركية تفشل مُجدّداً في توفير الحماية للمدنيين …. 70 قتيل ومصاب في انفجار شاحنة وسط مدينة عفرين

قتل 60 شخصا على الأقل بينهم مدنيون يوم الثلاثاء 28 أبريل نيسان في انفجار ضخم بمدينة عفرين الخاضعة لسيطرة القوات المسلحة التركية وجماعات المعارضة الموالية لها.

الانفجار نتج عن قنبلة في سيارة “فان”، وذلك في ساعة الذروة ظهرا وسط المدينة وصدف وجود سيارة مازوت خلفها، ما تسبب بانفجار ضخم ضاعف أعداد الضحايا، وأدى لمقتل 60 شخصأ بحصيلة أولية، فيما أعداد المصابين تجاوزت 70.

والانفجار هو الثاني في مدينة عفرين اليوم، ففي ساعات الصباح الأولى انفجرت عبوة ناسفة على طريق المتجهة إلى قرية ترندة التابعة لمركز المدينة، شمال غربي سوريا.

وسبق أن قتل 12 مدنيا وجرح 43 آخرون نتيجة انفجار سيارة مفخخة قرب موقع للقوات التركية عند المدخل الشرقي لمدينة عفرين.

ومنذ سيطرة القوات التركية على منطقة عفرين في آذار 2018، تشهد تلك المنطقة عدة تفجيرات بالسيارات المفخخة واغتيالات من دون أن تعلن أيّة جهة مسؤوليتها عنها.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات