أطفال ضحايا انفجار الغام من مخلفات الحرب في ريف الرقة الشمالي

فقد طفل حياته وأصيب آخر، يوم الإثنين 6 نيسان \ إبريل 2020، نتيجة انفجار لغم من مخلفات القوات التركية وفصائل المعارضة المسلحة التابعة لها في قرية خربة البقر غرب مدينة عين عيسى شمالي سوريا.

اللغم انفجر بالطفلين ما أدى إلى فقدان (الطفل محمد الاسماعيل البالغ من العمر(13 عاماً)لحياته، بينما أصيب ابن عمه (أحمد الفهد(12 عاماً) بجروح، نقل على إثرها إلى مشفى (الشهيد عمر علوش) في مدينة عين عيسى.

وكان قد قضى طفل يبلغ من العمر /10/ سنوات وأصيب والده بجراح في الـ/17/ من الشهر الفائت، جراء انفجار لغم أرضي، في قرية سرزوري /37/ كم شرق كوباني.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات