تصاعد وتيرة الاغتيالات في المناطق الخاضعة لتركيا في شمال سوريا

ارتفعت وتيرة الاغتيالات في مختلف المدن والمناطق الخاضعة لتركيا في شمال سوريا؛ و ترافقت مع حالة عامة من الفوضى وتردي الأوضاع الأمنية.

اليوم الخميس اغتال مجهولون رئيس مجلس صوران المحلي السابق علي تامر الشيخ قرب قرية جارز بريف حلب، حيث عثر على جثته بعد ساعات من اختطافه، وكان والده قد أصيب بجروح من قبل “العصابة” التي قامت بإطلاق النار عليه.

وكان أهالي بلدة “صوران” تمكنوا في وقتٍ سابق من العام الفائت، من الإطاحة برئيس المجلس المحلي للبلدة “علي تامر الشيخ” بعد أكثر من شهرين من اندلاع الاحتجاجات والمظاهرات ضد المجلس الذي عين الأتراك أعضاءه.

كما تم اغتيال أحد أفراد الشرطة بمدينة الباب اسمه (عبدالله عبدالرحيم العلوش) في قرية تل بطال حيث عثر المارة على جثتة ملقاة على جانب الطريق.

كما تم العثور على جثة تعود لشاب مجهول الهوية كانت ملقاة بين قريتي اثريه والنهضة في بلدة الراعي وأظهر الفحص الطبي مقتله بطلق ناري بين قريتي أثرية والنهضة تابعة لبلدة الراعي في ريف حلب الخاضعة لسيطرة المسلحين المدعومين من تركيا.

اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات