بتهمة “الردة، النبوة، السحر” اعدام 5 أشخاص رميا بالرصاص في منطقة خاضعة لتركيا غرب حلب

قامت “هيئة تحرير الشام” يوم الخميس بتنفيذ حكم الاعدام بخمسة أشخاص رميا بالرصاص قرب قرية عنجارة (18 كم غرب مدينة حلب) والخاضعة للحماية التركية بموجب اتفاق الاستانة.

الأشخاص الخمسة أعدموا رميا بالرصاص، قرب طريق عام في محيط قرية عنجارة، بحضور عدد من المدنيين، وتهم ثلاثة من الأشخاص هي “الردة” وواحد “يدعي النبوة” واحدهم ممارسة السحر “ساحر”.

وسبق أن نفذت “هيئة تحرير الشام” والتي يشكل مقاتلوا جبهة النصرة، فرع تنظيم القاعدة عمودها الفقري حملات إعدام عديدة للنشطاء والصحفيين والمعارضين في مناطقهم بتهم مشابهة، للتغطية على جرائمها. كما وتحالفت الهيئة على مراحل مختلفة مع الفصائل السورية الاخرى، تحت مختلف الأسماء وماتزال تتحالف مع المعارضة المدعومة من تركيا.

كما وأن الهيئة لا تخفي علاقتها بتركيا، وتعقد اجتماعات مع المسؤولين الأتراك باستمرار لتنسيق توزيع نقاط المراقبة التركية، وتحركات الجنود الأتراك في ريف حلب وإدلب، وهو التنسيق الذي يحمي الهيئة، ويضمن دعما سياسيا تركيا لتمثيلها في لجان المفاوضات، والدستور، وحمايتها من هجمات الجيش السوري، والقوات الروسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *