5:02 م - الأحد أكتوبر 20, 2019

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

خرجوا عن صمتهم وهاجموه بشدّة.. كبار رجال ترامب العسكريون ينقلبون ضده بسبب الهجوم التركي على الأكراد؟  -   الجندرمة التركية تواصل قتل اللاجئيين السوريين  -   مقتل “56” جهادي منذ بداية الهجوم التركي على شمال سوريا  -   أحفاد الأرمن في شمال سوريا يتخوفون من “مجزرة ثانية” على يد تركيا وميليشياتها المتطرفة  -   ليس هناك من “سَرَي كَانييه” أُخرى ، يا سليم !  -   الغزو التركي يتسبب في تدمير 20 مدرسة وحرمان قرابة مليون طالب من الدراسة  -   بيان “وقف اطلاق النار” صادر عن القيادة العامة لقوات سوريا الديمقراطية  -   أكراد سوريا الفارون إلى كردستان يتساءلون .. هل ستعود الحياة لسيرتها الأولى؟  -   تركيا تشن حملة اعتقالات واسعة في مدينة عفرين السورية  -   الفصائل المدعومة من تركيا قتلت 33 “معتقلا” تحت التعذيب في عفرين  -   الغزو التركي قتل 218 مدنيا بينهم أطفال ومسعفون واطباء وصحفييون  -   مظلوم عبدي يحذّر من مساومات حول معتقلي «داعش»  -   الإدارة الذاتية: نزوح أكثر من 275 ألفا بسبب الهجوم التركي بسوريا  -   الأمم المتحدة تحمل تركيا مسؤولية عمليات إعدام في شمال سوريا  -   مقتل شخصين وإصابة 13 بجروح في قصف تركي استهدف قرى غربي مدينة منبج  -  

____________________________________________________________

لا تتوقف الانتهاكات في مقاطعة عفرين، وإنما باتت تتخذ شكلا أخر أكثر عنفا وضررا وزيادة في وتيرة حملات مداهمة البيوت وتفتيش المنازل واعتقال كل شخص على الهوية حيث أطلقت تركيا يد فصائلها وسلاحهم لاستباحة كل شيء…

اليوم الثلاثاء أظهرت صور، حصلنا عليها، تعرض الشاب “مصطفى الوحيد” لتعذيب شديد في أحد سجن يديره فصيل “السلطان محمد الفاتح” المدعوم من تركيا في مدينة الباب شرقي حلب، والتي تسيطر عليها القوات المسلحة التركية.

مصطفى الوحيد، البالغ من العمر 35 عاما، سبق وأن كان عضوا في ذات الفصيل، لكن الإصابة جعلته يتقاعد حيث تمت تكليفه وظيفة الاشراف على مركز لبيع “الدخان” في “دوار السنتر” لصالح كل من “يحيى العنو” و “حمزة شاكر” القيادي في فصيل “محمد الفاتح”، حيث اعتقل مصطفى بعدما طالب بدفع راتبه المتراكم منذ أشهر، ليتم اعتقاله من قبل دورية تابعة لقائد الفصيل، ومطالبة ذويه بفدية مالية 10 ألآف دولار للافراج عنه.

كم وتم الابلاغ عن عملية تعذيب ثانية في معتقلات فصيل “فيلق الشام” وهو أحد الفصائل الرئيسية المدعومة مباشرة من المخابرات التركية، ويرافق عناصره دورياتهم، كما وأن قادة الصف الاول في الفصيل يعيشون في تركيا.

ضحية التعذيب هي شاب يعمل في رعي الاغنام.

ويوم الأحد 6 تشرين الأول، وثق المركز كذلك تعرض الشاب “محمد هورو” لتعذيب شديد في أحد سجون جهاز الشرطة العسكرية في منطقة بلبل بعفرين.

محمد هورو، البالغ من العمر 30 عاما اعتقل منتصف أيلول من العام الجاري بعد مداهمة منزله في قرية شيخورزة بمنطقة بلبلة وافرج عنه بعد أن دفعت عائلته مبلغ 4 الآف دولار وهو بحالة صحية مزرية نتيجة التعذيب الذي كان يتعرض له.

وكشفت آخر تقرير أصدره مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا مقتل 33 شخصا تحت التعذيب في سجون ومعتقلات الفصائل والجماعات المسلحة التي تدعمها تركيا؛ كما وكشف أن هذه الفصائل اعتقلت ما لا يقل عن ( 5576 ) شخصا، منذ آذار 2018 وتعرض ( 661 ) شخصا منهم للتعذيب.

عذبوه بشدة وكسرو أضلاعه…وأجبروا عائلته على دفع 4 آلاف دولار للافراج عنه أو سيتم قتله

 تواصل معنا - شاركنا التوثيق - تصحيح - قاعدة بيانات - خريطة الموقع

_______________