متظاهرين سوريون يقتحمون المعابر مع تركيا ويرفعون شعارات تتهم الجيش التركي بالخيانة

اقتحم مئات المتظاهرين الجمعة، المعابر الحدودية مع تركيا شمالي محافظة إدلب، ودخلوا الأراضي التركية ووصلوا إلى الحواجز مقابل حرس الحدود التركي “الجندرما”.

وقال شهود عيان من داخل المظاهرات إن قرابة ألف الى الفي متظاهر اقتحموا معبر باب الهوى شمال إدلب تنديدا بالقصف والحملة العسكرية لقوات الحكومة السورية وروسيا على المحافظة، في ظل الصمت التركي والفشل في الايفاء بتعداتها كطرف ضامن في اتفاق وقف التصعيد ،ورفع المتظاهرون لأول مرة شعارات تتهم الرئيس التركي والجيش التركي بالخيانة.

وأضافت المصادر أن المتظاهرين اقتربوا من “الجندرما” التركية التي واجهتهم بإطلاق النار بالهواء لتفريقهم كما استخدمت القنايل المسيلة للدموع ما أسفر عن إصابة متظاهر، إضافة إلى رشهم بالمياه.

إلى ذلك توافد أكثر من 1000 متظاهر إلى معبر أطمة الحدودي مع تركيا من المخيمات القريبة واقتحموا الجدار الفاصل ووصلوا إلى الأراضي التركي حيث واجهتهم “الجندرما” بإطلاق النار بالهواء لمنعهم من التقدم.

بموازاة ذلك تجمع المئات قرب معبر خربة الجوز الحدودي مع تركيا.

تحميل فيدو

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات