3:58 م - الأحد مايو 20, 4170

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

استمرار حالة الفوضى والفلتان الامني في المناطق الخاضعة لتركية شمال سورية  -   أضرار ‏مادية في إنفجار لغمين في مدينة منبج بريف حلب  -   الإدارة الذاتية تعمم أرقام للاتصال في حال نشوب حرائق في المحاصيل الزراعية شمال وشرق سوريا  -   شروط عودة السوريين من تركيا إلى بلدهم في عطلة   -   ضحايا في سلسلة انفجارات بالرقة  -   تركية تغلق مكاتب هيئات المُهجّرين في عفرين  -   اتهامات لحرس الحدود التركي باشعال النيران في المحاصيل الزراعية على الحدود السورية  -   مقتل مواطن نازح في تجدد القصف التركي على قرى بريف حلب  -   تركية تحدد للسوريين مواعيد العبور عبر بوابتي “جرابلس” و”باب الهوى”  -   ‏تجدد التظاهرات الشعبية المطالبة باسقاط المجالس التركية شمال سورية  -   المهجرون يتهمون تركية بالسعي لتوطينهم في عفرين  -   الحكومة السورية والمعارضة تبادلتا محتجزين جنوب حلب  -   هل تبرم روسيا وتركيا صفقة جديدة في سوريا أم ينتهي تحالفهما  -   مصير معتقلي عفرين مجهول.. ونقل عدد منهم إلى تركيا  -   تطبيق قانون التجنيد الإجباري في الرقة مطلع حزيران القادم  -  

____________________________________________________________

تستمر الاشتباكات منذ أسبوع بين القوات التركية وقوات تحرير عفرين شرقي حلب.

منذ الصباح قصفت القوات التركية محيط مطار منغ وقرية شوارغة والمالكية بالقذائف والأسلحة الثقيلة.

‏وردت وحدات حماية الشعب بقصف استهدف مقرا عسكريا قرب مدينة اعزاز أدى في حصيلة أولية لمقتل ضابط تركي برتبة نقيب وجرح آخر برتبة رائد.

وأغلق طريق اعزاز – قطمة من جهة طريق الشط بسبب القصف والاشتباكات قرب بلدة مرعناز.

ووصلت حشود عسكرية كثيفة لفصائل الجيش الوطني المدعومة من أنقرة إلى خطوط التماس بمحاذاة قريتي شوارغة و المالكية.

كما وأبلغ شهود عن نشاط لطائرات الاستطلاع التركة في أجواء مدينة تل رفعت وبلدات منغ و شوراغة و المالكية و مرعناز و عين دقنة.

وكان جندي تركي آخر قد قتل أمس الأول في الاشتباكات المستمرة منذ أسبوع.