مقتل جندي تركي في تجدد الإشتباكات مع “وحدات حماية الشعب” شرق حلب

تستمر الاشتباكات منذ أسبوع بين القوات التركية وقوات تحرير عفرين شرقي حلب.

منذ الصباح قصفت القوات التركية محيط مطار منغ وقرية شوارغة والمالكية بالقذائف والأسلحة الثقيلة.

‏وردت وحدات حماية الشعب بقصف استهدف مقرا عسكريا قرب مدينة اعزاز أدى في حصيلة أولية لمقتل ضابط تركي برتبة نقيب وجرح آخر برتبة رائد.

وأغلق طريق اعزاز – قطمة من جهة طريق الشط بسبب القصف والاشتباكات قرب بلدة مرعناز.

ووصلت حشود عسكرية كثيفة لفصائل الجيش الوطني المدعومة من أنقرة إلى خطوط التماس بمحاذاة قريتي شوارغة و المالكية.

كما وأبلغ شهود عن نشاط لطائرات الاستطلاع التركة في أجواء مدينة تل رفعت وبلدات منغ و شوراغة و المالكية و مرعناز و عين دقنة.

وكان جندي تركي آخر قد قتل أمس الأول في الاشتباكات المستمرة منذ أسبوع.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات