7:45 ص - الجمعة أبريل 26, 2019

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

Vdc-Nsy

مطالبات شعبية بمصادرة ممتلكات وحجز أموال المتعاملين مع تركيا من مناطق شمال سوريا  -   أمريكا تضاعف قواتها في سورية  -   قتلى بانفجار لغم في مدينة كوباني بريف حلب  -   وفاة طفل جراء حريق في ريف الحسكة  -   أهالي عفرين يتهمون تركيا ببناء جدار لفصل مدينتهم عن محيطها السوري  -   مقتل مسلحين تدعمهم أنقرة في اشتباكات بريف حلب  -   تركيا تحتفل بـ عيد السيادة الوطنية على الأراضي السورية  -   الأرمن في شمال سوريا يحذرون من تكرار سيناريو الابادة الجماعية من قبل العثمانيين الجدد  -   ضحايا في تجدد القصف التركي على قرى آهلة بالسكان شرقي حلب  -   الإعلان عن تأسيس أول كتيبة للأرمن في شمال سوريا  -   بعد 9 سنوات وبحماية تركية…الائتلاف يفتتح أول مقراته في سوريا  -   الأرمن في شمال سوريا متخوفون من إبادة جماعية ثانية على يد الأتراك  -   بالتزامن مع الذكرى السنوية للإبادة: القوات التركية تداهم منازل للأرمن وسط مدينة الباب  -   مظاهر من الغزو الثقافي التركي في شمال سوريا  -   القوات التركية تجدد قصف قرى بريف حلب  -  

____________________________________________________________

كشفت وزارة الدفاع الأمريكية بأن قوات سوريا الديمقراطية اعتقلت أشخاص مرتبطين بعناصر من تنظيم الدولة الإسلامية على علاقة بمقتل جنود أمريكيين في منبج السورية.

مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية لـ محطة Fox News الأمريكية “أن العديد من عناصر داعش الذين لهم علاقة بقتل أربعة أمريكيين في سوريا في يناير قد تم اعتقالهم في عملية خاصة لقوات سورية الديمقراطية اليوم الثلاثاء”.

وأشارت محطة الـ CNN الأمريكية إلى أن قوات سوريا الديمقراطية قد اعتقلت 5 عناصر ينتمون إلى داعش في عملية خاصة.

وأكد المسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية أن المجموعة المعتقلة “كانت مرتبطة بتفجير في مدينة منبج السورية في كانون الثاني والذي أسفر عن مقتل 4 أمريكيين”.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية، الثلاثاء، اعتقال أشخاص يشتبه بتورطهم في هجوم انتحاري تبناه تنظيم داعش الإرهابي قبل شهرين واستهدف دورية للتحالف الدولي وسط مدينة منبج، ما أدى إلى مقتل 19 شخصاً بينهم 4 أمريكيين.

وأفاد مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديموقراطية مصطفى بالي في تغريدة على تويتر بـ”القبض على مجموعة من المشتبه بتورطهم في تفجير منبج”.
وقال إن الاعتقال تم بعد عمليات التعقب من قبل قوات سوريا الديموقراطية على أن “تنشر نتائج التحقيق الجاري في وقت لاحق”.

يذكر أن 15 شخصا قتلوا بينهم عسكريان أمريكيان وموظف أمريكي مدني ومتعاقد مع البنتاجون في هجوم انتحاري في 16 يناير/كانون الثاني استهدف مطعماً في وسط مدينة منبج في محافظة حلب شمالاً في الهجوم الذي كان الأعنف ضد القوات الأمريكية، منذ بدء التحالف توجيه ضرباته في سوريا منذ العام 2014، وجاء بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قراره سحب قواته كافة من شمال سوريا بعدما حققت هدفها بـ”إلحاق الهزيمة” بتنظيم داعش.
والشهر الماضي، أعلن البيت الأبيض أن الجيش الأمريكي سيبقي نحو 200 جندي في سوريا بعد تنفيذ الانسحاب، كقوة “حفظ سلام”، لتقديم الدعم لقوات سوريا الديمقراطية التي تخوض آخر معاركها ضد التنظيم الإرهابي في شرق سوريا.