مقتل شخص تحت التعذيب في أحد سجون الميليشيات الموالية لتركيا في عفرين

فقد أحد عناصر فرقة الحمزة حياته نتيجة التعذيب الذي تعرض له بعد اختطافه من قبل جماعة مسلحة تنتمي للفرقة نفسها في مدينة عفرين.

الضحية اسمه محمود الأحمد يبلغ من العمر (37) عاماً، وهو نازح من بلدة حماة مقيم في مدينة عفرين.

وأظهرت الصور التي وثقتها عائلته أنّه تعرض لتعذيب وحشي تسبب في وفاته.

وارتفع عدد الذين قتلوا تحت التعذيب في سجون الميليشيات المسلحة الموالية لتركيا والسجون التركية إلى 164 معتقلاً.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات