أقدم على حرق ابنته في حمام منزلهم بأورفا التركية … وفاة طفلة سوريا تبلغ من العمر 13 عاماً لرفضها الزواج

أقدم اللاجئ السوري محمد دولة المقيم في تركيا على حرق ابنته (قمرة دولة ) البالغة من العمر 13 عاماً في أورفه بسبب رفضها الزواج.

وفي التفاصيل فقد قام الأب محمد بإضرام النار في ابنته قمرة بعد سكب مادة الأسيد على جسمها ومن ثم فرّ من المنزل برفقة ابنته الثانية بعد احكام اغلاق باب الحمام على الفتاة المشتعلة.

ورغم قيام الأب برفع صوت التلفاز لإثارة الضجة، إلا أنّ الجيران سمعوا صراخ الفتاة، فقاموا بمداهمة المنزل، واخرجها من الحمام بعد خلع بابه حيث تم نقلها إلى المشفى لكنها فارقت الحياة بسبب إصابتها البليغة.

محمد لاجئ من سوريا انتقل منذ مدة إلى حي  الأيوبية التابع لأورفه برفقة بناته، وكان يعمل في البناء.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات