الإدارة الذاتية تغلق معبر سيملكا مع إقليم كردستان بشكل كامل

تندد إدارة المعبر التصرفات و القرارات التعجيزية لسلطات حزب الديمقراطي الكردستاني الذي تدير معبر فيشخابور في إقليم كردستان
حيث قامت بإصدار قرارات منافية للأخلاق و حسن الجوار و من هذه القرارات و التصرفات
أولاً – مطالبة بأرسال فورما ( استمارة ) تحتوي على جميع معلومات المسافرين و التي تعتبر فورما استخباراتية بحتة و انتظار المسافرين من المرضى و العرائس ثمانية و أربعين ساعة من أجل الحصول على الموافقة للدخول إلى إقليم كردستان و بالحقيقة الموافقة تستغرق أكثر من أربعة أيام و الكثير من المسافرين لهم حالات خاصة للدخول بشكل سريع كمرضى السرطان الذين يتلقون علاجهم في الإقليم و العرائس اللواتي لديهم مقابلات في السفارات الأجنبية و المسافرين القادمين من مناطق بعيدة كمناطق كوباني و الشهباء و الذين يضطرون للبقاء في قامشلو بانتظار موافقة دخولهم إلى الإقليم
ثانيا – التعامل الغير أخلاقي مع المسافرين و خضوعهم للتحقيق و الانتظار لساعات طويلة في معبر فيشخابور
ثالثا – التعامل الغير الإنساني للجرحى الذين يتلقون العلاج في إقليم كردستان و سوء المعاملة التي يتلقونه من أجهزة الاستخبارات
رابعا – رفض قبول الحالات الإسعافية التي كانت تدخل سابقا إلى الإقليم ما لم يقوموا بتقديم فورما كاملة عن معلوماتهم إلى معبر فيشخابور
و نتيجة هذه التصرفات و القرارات الغير مقبولة بحق المسافرين و الجرحى و الوفود نستنكر هذه القرارات مطالبين سلطات معبر فيشخابور التراجع عن هذه القرارات التعسفية.
طالبين المسؤولين في إقليم كردستان بالتدخل للوقف هذه التصرفات و القرارات التعجيزية بحق المواطنين و التي تعتبر قرارات غير إنسانية و غير مسؤولة
ملاحظة :
يسمح لحاملي الاقامات الأوروبية بالخروج إلى إقليم كردستان يوم الأربعاء الموافق في 23/6/2021 و ذلك ليوم واحد فقط

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات