القاتل عضو في تنظيم متطرف ..تدرب وشارك في القتال في سوريا وليبيا …مقتل امرأة في هجوم مسلح في تركيا

أعلن حزب الشعوب الديمقراطي، أكبر حزب مدافع عن قضايا الأكراد في تركيا، إن موظفة لدى الحزب قتلت الخميس، في هجوم شنه مسلح على أحد مكاتبه في مقاطعة أزمير، غرب البلاد.

وقال الحزب، في بيان، على تويتر إنّ “مسلحاً هاجم ببندقية مكتبنا في أزمير”. وأضاف أنّ “زميلتنا دنيز بويراز قتلت في هذا الهجوم”.

وقد هاجم المسلح المكتب الذي يقع في مبنى مؤلف من سبعة طوابق، وبدأ بإطلاق النار في الشارع ومن ثم في المكتب حيث أطلق الرصاص وقتل الموظفة بالحزب دينيز بويراز.

حزب الشعوب الديمقراطي، ثاني أكبر حزب معارض في البرلمان التركي، واجه حملة حكومية واسعة النطاق، من عزل واعتقال رؤساء بلديات منتخبين واعتقال عشرات الالاف من أعضا الحزب.

واتهم حزب الشعوب الديمقراطي، في بيان، الحكومة التركية ووزير داخلية البلاد باستهداف الحزب والتحريض على مثل هذه الهجمات.

ومنفذ مجزرة أزمير هو أونور جينسر ، عامل سابق بقطاع الصحة من مواليد عام 1994 ، انتقل إلى سوريا وليبيا وشارك إلى جانب التنظيمات المسلحة التي تدعمها تركي ، كما وأنّه من أعضاء تنظيم الذئاب الرمادية المصنف على لوائح الإرهاب في عدة دول أوربية.


https://twitter.com/TayipTemel/status/1405474199590813700/photo/1

https://twitter.com/HergelePostasi/status/1405478932556746754

https://twitter.com/Metin4020/status/1405488035987398657/photo/1

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات