ليبيا : فديو جديد ..المرتزقة السوريين الموالين لتركيا في عرض بطرابلس

نشرت القناة الرسمية لميليشيا ( فرقة السلطان سيلمان شاه ) أو ما تعرف باسم ( العمشات ) الموالية لتركيا مقطع فيديو ، تم تصويره في مدينة طرابلس، ويظهر مئات المرتزقة السوريين في معسكر في منطقة جنزور في ليبيا وهم ينشدون الولاء لتركيا ، ويحتفلون بما قالوا إنّه الذكرى العاشرة للثورة السورية .

والموقع الذي ظهر في المرتزقة حيث تجاوزت اعدادهم 400 يقع على بعد أمتار من مقر بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا، التي تبعد نحو 12 كلم عن قلب العاصمة طرابلس.


وتعتبر ميليشيا ( العمشات ) أحد أهم الجماعات المسلحة الموالية لتركيا ضمن فصائل الجيش الوطني التابعة للائتلاف والحكومة السورية المؤقتة ، وتستخدمهم تركيا كمرتزقة حيث أرسلتهم إلى ليبيا وإلى أذربيجان وتحضّر لإرسالهم إلى اليمن.

وهذا الفيديو هو الثاني الذي يتم نشره من قبل ميليشيا العمشات، من نفس المعسكر، بتاريخ 4 أغسطس ,2020 نشروا مقطع فيديو، تم تصويره كذلك في طرابلس، وظهر فيه مئات المرتزقة السوريين في المعسكر نفسه وهم ينشدون الولاء لتركيا، ضمن عرض عسكري بمناسبة تحويل متحف آيا صوفيا إلى مسجد. لكن سرعان ما قاموا بحذفه.

وظهر في الفيديو وقتها أحد الضباط الأتراك الذي كان يتلو بيان ولاء لتركيا، بينما ردد المرتزقة السوريين وراءه هتافات تأييد ودعم لتركيا وتمجيد لرئيسها أردوغان.

وأظهر المقطع المصور اصطفاف مئات المرتزقة السوريين التابعين لفرقة “السلطان سليمان شاه” في معسكر “سيدي بلال” بمنطقة جنزور غرب طرابلس في عرض عسكري، رافعين أعلام سوريا وتركيا وصور رئيسها رجب طيب أردوغان.

وظهر المرتزقة في المعسكر وهم ملثمون ومسلحون ويرتدون أزياءً عسكرية، في مشهد وصفه الليبيون بالمهين، خاصةً أنّه التقط على بعد أمتار من مقر بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا، الذي يقع كذلك في منطقة جنزور، التي تبعد نحو 12 كلم عن قلب العاصمة طرابلس.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات