فلتان أمني …التفجيرات والاغتيالات تحصد أرواح المزيد من المدنيين في المناطق الخاضعة لسيطرة تركيا شمال سوريا

اقتحم مجهولون مساء الثلاثاء 9 آذار 2021 منزلا في مدينة جرابلس وقاموا بقتل رجل مسن وزوجته ، ضمن حالة عامة من الفوضى والفلتان الأمني في مختلف المدن الخاضعة لسيطرة تركيا وميليشيات الجيش الوطني.

وآخر ضحايا الفلتان الأمني هو الرجل المسن ( أحمد النعيمي الدايا )، وزوجته وهم من قرية الحيمر بريف جرابلس ، حيث قتلا برصاصات في الرأس بعدما دخلوا منزلهم على أنّهم من الفريق الطبي العامل على إجراء اختبارات ( كورونا ) وتوزيع الكمامات.

وتأتي الحادثة عقب اغتيال القيادي في الفيلق الثالث (موسى المرعي أبو مرعي)، إثر إطلاق النار عليه بشكل مباشر، من قبل ملثمين على دارجة نارية في سوق مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي.

كما انفجرت سيارة مُفخخة قرب ( المحلق الشمالي )، خلف إصابة 3 أشخاص بجروح ، إضافة لانفجار عبوة ناسفة بحي المحمودية في مدينة عفرين.

في منطقة شيخ الحديد أكدت مصادر محلية مقتل القيادي في صفوف ميليشيات سليمان شاه التي تعرف ب العمشات ويدعى “ابو عبدو رحال” ، المصدر كشف عن خلافات تفاقمت مؤخرا بين قائد التنظيم محمد الجاسم و بين رحال ، وأنّ الاغتيال كان مدبرا من قبل الجاسم.

وفي قرية احتيملات تعرض الشاب “صهيب هلال” لإطلاق رصاص مباشر من قبل ملثمين لاذوا بالفرا.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات