بعد انتقادات حادة … المنظمة الألمانية ڤيلت هنگر هيلفيه تتراجع وتوقف” ترميم أو بناء بيوت للمستوطنين” في عفرين

المنظمة الألمانية العالمية لمساعدة الجوع Welthungerhilfe تتراجع عن قرارها بتمويل مشروع ترميم وإكساء المنازل في عفرين

بعد انتقاد المنظمات الحقوقية والمدنية لها من خلال بيان الاحتجاج الموقع باسم /28/ منظمة ومطالبتها بضرورة الامتناع عن تمويل مشروع إكساء وترميم المنازل المدمرة والمتضررة للمهجرين في عفرين بغية توطين مهجري المحافظات السورية الأخرى من ذوي وعائلات المسلحين فيها وعدم الانخراط في هكذا مشروع لأنّ من شأنه أن يساهم في تكريس واقع الاحتلال التركي للمدينة وتدعم وتعزز خطط الاحتلال في إجراء التغيير الديمغرافي فيها

تفاعلت المنظمة الألمانية إيجابا مع مطالب المنظمات الحقوقية والمدنية من خلال تواصل مجلس إدارتها مع ممثلي الهيئة القانونية الكردية لأكثر من مرة بخصوص ذلك مع إبداء استعدادهم للتراجع عن قرارهم.

وأصدرت المنظمة اليوم بتاريخ 10/11/2020 بيانا للراي العام حيث أعلنوا من خلالها قرارهم بالامتناع عن ترميم وإكساء المنازل في عفرين، بعدما وصلهم الاحتجاج الموقع من المنظمات الحقوقية السورية وأخذه على محمل الجد وأنّ لديها تخوف جدي من أن تتحول مساعيها ومساعداتها الإنسانية إلى أداة في لعبة الصراع السياسي في سوريا الأمر الذي سيؤثر على مبادئها الإنسانية الأربعة والتي تعتبر حجر أساس لعملها وهي الإنسانية، الحياد، عدم التحيز، الاستقلال.

وقررت المنظمة عدم تمويل أي مشروع في منطقة عفرين في الوقت الحالي.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات