اغتيال أحد وجهاء قبيلة “العكيدات” شرقي دير الزور

اغتال مجهولون واحد من أبرز شيوخ قبيلة العكيدات في ريف دير الزور الشرقي.

وأكدت “قبيلة العكيدات“، عبر صفحتها في “فيس بوك” اليوم الأحد، 2 من آب، أن الشيخ مطشر حمود الهفل قتل، وأصيب الشيخ إبراهيم خليل عبود الجدعان الهفل، بإطلاق نار من مجهولين في بلدة الحوايج بريف دير الشرقي كما وقتل سائقه أيضا.

وكان الشيخان يتوجهان لحل إشكال عشائري في بلدة الغرانيج شرقي دير الزور، بحسب المصدر.

وتأتي الحادثة بعد مقتل المتحدث باسم قبيلة “العكيدات”، سليمان الكسار، في دير الزور، الخميس الماضي (30 تموز 2020)، وأصيب أبنه في حادثة تبناها تنظيم “الدولة الإسلامية” حيث زادت وتيرة عملية استهداف الزعماء المحليين الذين حضروا لقاءات مع قائد قوات سوريا الديمقراطية الجنرال مظلوم عبدي.

ويذكر أنّ محاولات اغتيال مماثلة وقعت في المنطقة بوقت سابق، حيث تعرض عضو حزب سورية المستقبل حذيفة الأحمد، لمحاولة اغتيال من قبل خلايا داعش في منطقة الشحيل في ريف دير الزور الشرقي بتاريخ الـ 27 من أيار الماضي.

وفي الـ 2 من تشرين الثاني 2018 اغتُيل بشير فصيل الهويدي، شيخ عشيرة العفادلة أكبر عشائر الرقة بإطلاق النار عليه في سيارته قرب جامع النور شرق مدينة الرقة.

ويرتبط وجهاء عشيرة العكيدات بعلاقة جيدة مع “قوات سوريا الديمقراطية” والأهالي، وقادوا الوساطة لإخراج العائلات من مخيم الهول شرق الحسكة.

والعكيدات من أكبر العشائر السورية، ويتركز وجود أبنائها على ضفاف نهر الفرات في سوريا، ولهم وجود في العراق وقطر والبحرين.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات