والي “هاتاي” يؤكد إصابة 140 عنصراً تركياً في سوريا بـ”كورونا”

كشف والي “هاتاي” التركية اليوم الجمعة، عن إصابة 140 جنود وضباط شرطة أتراك يعملون في مدينتي “عفرين” و”إدلب” في سوريا بفيروس “كورونا”.

ونقلت صحيفة “حرييات” التركية عن “رحمي دوغان” والي ولاية “هاتاي” الواقعة قرب الحدود التركية مع سوريا، تصريحات تحدث فيها عن واقع الفيروس في الولاية التي يحكمها، قال خلالها إنّ 140 جنديا من القوات التركية العاملة في سوريا أصيبوا بالفيروس.

وأوضح الوالي إنّ إجمالي الحالات المصابة بالفيروس بالولاية عموما بلغ 320 إصابة، مشيرا إلى أنّ نصف الحالات تقريبا سجلت لعناصر من القوات التركية التي تعمل في سوريا، موضحاً في الوقت ذاته عدم تسجيل حالات في صفوف المدنيين في المناطق التي تتواجد فيها القوات التركية في سوريا.

وبلغ عدد الحالات الإيجابية لعناصر القوات التركية العاملة في مدينة “عفرين” 120 حالة، إضافة إلى تسجيل 20 حالة في صفوف القوات العاملة في القاعدة التركية بمدينة إدلب، حسب ذات التصريحات.

بدورها أصدرت ولاية “هاتاي” التركية اليوم الجمعة، بياناً توضيحيا أكدت فيه أنّ الحالات التي تحدث عنها “رحمي دوغان” والي الولاية تم الكشف عنها قبل إرسال العناصر الذين كانت نتائجهم إيجابية إلى سوريا.

وجددت الولاية في بيانها الذي اطلعت عليه تأكيدها أنّ المصابين لم يخالطوا أحدا من المدنيين وتم نقلهم إلى الحجر الصحي لتلقي العلاج داخل الأراضي التركية.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات