تركيا تفشل مجددا في حماية المدنيين.. قتلى وجرحى في ​​​​​​​انفجار سيارة ملغمة بناحية جندريسه في عفرين

قتل شخصان على الأقل يوم الاثنين 1 حزيران يونيو 2020 وأصيب 5 آخرين بجروح في انفجار سيارة مفخخة من نوع (سنتافية) غير منمرة – السيارات الغير منمرة تكون محصورة الملكية والقيادة لقادة وعناصر فصائل الجيش الوطني-.

الانفجار حدث في سوق ببلدة جندريسه في ريف مدينة عفرين، الخاضعة لسيطرة فصائل الجيش الوطني الموالية لتركيا، وحمل أحد شهود العيان ،في موقع التفجير، تركيا مسؤولية هذه التفجيرات والفلتان الأمني في المناطق الخاضعة لسيطرتها شمال سوريا.

وهذا الانفجار هو الأول منذ انفجار سيارة مفخخة في مدينة عفرين بطريقة مشابهة، بتاريخ 28 نيسان أبريل بلغت حصيلته النهائية 42 قتيلًا، وكانت جثث معظمهم متفحمة ولم يتم التعرف إليها، كما أُصيب 61 شخصاً بجروح.

وتكررت الاغتيالات وعمليات تفجير السيارات والدراجات المفخخة في مدن ريفي حلب الشمالي والشرقي الخاضعة لسيطرة تركيا بالتزامن مع تصاعد وتيرة الاقتتال الداخلي بين فصائل الجيش الوطني كانت آخرها في مدينة عفرين أدت لمقتل 5 أشخاص بينهم طفلا.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات