مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

قوات الأمن تحبط هروب 4 من زوجات داعش وأطفالهن من مخيم الهول  -   تفاقم الأوضاع في مخيم عوائل داعش… مقتل امرأة خنقاً في مخيم الهول  -   السلطات الماليزية تحتجز صحفي سوري في مطار كوالالمبور ومخاوف من ترحيله إلى دمشق  -   التحالف الدولي يقتل 3 من قادة داعش في عفرين بغارة من طائرة مسيرة  -   حواجز “الجيش الوطني” تفرض ضرائب على أهالي تل أبيض ورأس العين  -   تحديث بيانات: رغم زوال دولة داعش مازال مصير 2,892 من الايزيديين مجهولا  -   مظاهرات في منطقة أردوغان الآمنة ترفع شعارات تطالب باسقاط نظامه وسحب جيشه من سوريا  -   اتهامات سرقة الأعضاء البشرية تطال مشافي تركيا مجددا.. “سوري” يتهم أطباء مشفى حكومي تركي بسرقة كليته  -   تهريب 5 سجناء من تنظيم داعش من سجن في مدينة عفرين  -   فصائل تركيا تواصل الانتقام من أهالي عفرين لتهجير من تبقى منهم  -   ارتفاع عدد قتلى والمصابين بين المسلحين الموالين لتركيا الى 1024 منذ الهجوم على شرق الفرات  -   انفجار في رأس العين….القوات التركية تفشل مُجدّداً في توفير الحماية للمدنيين في شمال سوريا  -   الإدارة الذاتية تواصل اعتقال 10 معارضين من المجلس الوطني الكردي  -   الأوضاع تتفاقم في مخيم الهول…جلد امرأة حتى الموت  -   اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة..هجمات تركية تسببت في إصابة 463 شخصا باعاقات دائمة وتهديد حياة 15 ألفا آخرين  -  

____________________________________________________________

قتل قيادي في الصف الأول من “هيئة تحرير الشام” مع مرافقه الثلاثاء، بقصف جوي يرجح أنه لطائرات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية على قرية أطمة قرب إدلب شمالي سوريا.

القيادي في “تحرير الشام” المستهدف في الغارة هو “أبو حذيفة الجزائري” ومرافقه الذان تحولا إلى أشلاء نتيجة سقوط ثلاثة صواريخ من طائرة يرجح أنها لـ “التحالف” على السيارة التي كانا يستقلانها بالقرب من الفرن الآلي في قرية أطمة.

و”الجزائري” أحد قادة الصف الأول المؤسسين لـ “جبهة النصرة” في سوريا (فر ع تنظيم القاعدة في سوريا) قبل أن يغيير التنظيم أسمه إلى تحرير الشام.

قتل وجرح العشرات من فصيل “أنصار التوحيد” السبت 31 آب الماضي، بقصف صاروخي يرجح أنه للتحالف الدولي استهدف مقرا يضم 45 عنصرا قرب مدينة إدلب، كما قتل زعيم تنظيم “الدولة الإسلامية” الملقب “أبو بكر البغدادي” بقصف “التحالف” على قرية باريشا بالمحافظة.

وبذات الطريقة كانت قد استهدفت سيارة تابعة لهيئة تحرير الشام، من نوع فان ، على طريق كفردريان- سرمدا في ريف إدلب الشمالي ، مما تسبب بمقتل 5 ركاب بينهم “أبو جابر الحموي” هو قيادي بارز في تحرير الشام، و هو مسؤول عن القضاء في الهيئة، فيما استشهد مواطنان على دارجة نارية صادف وجودهما في مكان الاستهداف، ذلك في شهر أذار 2017.

و يعتبر هذا الاستهداف هو حلقة جديدة من الاستهدافات المتتالية التي ينفذها التحالف الدولي ضد “هيئة تحرير الشام” ، و التي فقدت عام 2017 أيضاَ اثنين من قياديها و هما “أبو الخير المصري” و ”أبو العباس السوري” بضربة مماثلة للتحالف قرب معسكر المسطومة بريف إدلب.

 تواصل معنا - شاركنا التوثيق - تصحيح - قاعدة بيانات - خريطة الموقع

_______________