حصيلة يومين: استشهاد 11 مدنيا وإصابة 55 بجروح ونزوح 100 ألف من السكان

بدأت القوات المسلحة التركية، الخميس الساعة 16.00 وبمشاركة من فصائل المعارضة السورية المسلحة هجوم جوي وبري واسع على المناطق شمال سوريا، في شرق الفرات، وبعمق يصل إلى 50 كم استخدمت خلالها سلاح الجو، والمدفعية، وقذائف الهاون، تبعها محاولات للتوغل البري.

وسقط خلال الهجمات التركية خلال يومين 15 شخصا منهم ( 11 مدني، 4 مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية )، فيما أصيب 59 شخص بجروح.

وبلغ عدد الشهداء في اليوم الأول من الهجوم التركي 5 أشخاص، بينهم مقاتلان، فيما بلغت عدد الاصابات 32 شخصا، تمكنا من توثيق أسماء 11 منهم.

وفي اليوم التالي بلغ عدد الشهداء 10 أشخاص، بينهم مقاتلان، و 27 جريح بينهم 3 مقاتلين جراء القصف التركي على أحياء قامشلو الهلالية، الغربي، قدوربك، البشيرية، معبر نصيبين.

فيما تجاوز عدد النازحين من مدينتي تل أبيض، ورأس العين والقرى والمدن الحدودية الأخرى 100 ألف مدني.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات