6:18 م - السبت سبتمبر 21, 2019

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

إعدام شخصين ورجم ثالث بالحجارة في إدلب شمال سوريا  -   خطاب عودة اللاجئين السوريين وخفايا استراتيجية التغيير الديمغرافي  -   وزير الدفاع التركي يهدد بإنهاء الاتفاق مع أمريكا حول المنطقة الآمنة  -   منظمة: توثيق اعتقال 29 امرأة في منطقة خاضعة لتركيا شمال سوريا  -   قطع الأشجار يتجدد في عفرين بدون حسيب ولا رقيب  -   اعتقال خلية تابعة لداعش في منبج مؤلفة من 18 شخصا  -   ميليشيات تابعة للحكومة السورية تقتل متظاهرين وتصيب 3 بجروح في ريف ديرالزور  -   الآلاف يتظاهرون في إدلب السورية ضد روسيا وتركيا  -   تركيا ترسل أطباء لمنطقة قرب حدود سوريا استعدادا لعملية عسكرية محتملة  -   صحفي يتهم فصيلا تدعمه تركيا بخطفه وتعذيبه للحصول على فدية  -   بعد مظاهرات ضد أردوغان… قرار بحظر التجمعات في المناطق الخاضعة لتركيا دون ترخيص  -   دوي انفجار يهز مدينة عفرين السورية  -   بعد فيديو لتعذيب أطفال في سجن الباب…فيديو ثاني لأطفال يجري تشغيلهم في تنظيف “دورات المياه” بأظافرهم في عفرين  -   جرحى في اشتباكات بين الجبهة الشامية و جيش الإسلام وسط مدينة عفرين  -   الكونغرس يقر إنفاق 130 مليون دولار في المنطقة الآمنة شمال شرق سوريا  -  

____________________________________________________________

تجددت الاعتقالات في مدينة عفرين يومي الأربعاء، والخميس من قبل جماعات وفصائل المعارضة السورية المدعومة من تركيا حيث تم اعتقال (11) أشخاص بعمليات مداهمة، نفذها كلٌ من؛ فصيل (فيلق الشام) والشرطة العسكرية وجهاز الأمن السياسي والشرطة المدنية و ما تسمى بالشرطة الحرة.

بتاريخ 11 و 13 أيلول داهمت مجموعة مسلحة من فصيل “فيلق الشام” عدة منازل في قرية ديربلوط التابعة لناحية جندريسه، تم اعتقال 9 أشخاص هم: “محمد منان سليمان، محمد محمد سليمان، لقمان محمد عبدو، أحمد وحيد شوكه، أسماعيل شيخ أمليخه، بكر محمد بكر، جهاد محمد خليل، شيخو رشيد طاهر، محمود محمد عزت فطومه”، وتم اقتيادهم لمكان مجهول.

بتاريخ 14 ايلول اعتقل جهاز الشرطة العسكرية الشاب شيار نظمي حمو من أهالي قرية غزاوية التابعة لناحية شيراوا، وطالبوا ذويه لفدية مالية قدرها 10 ألف دولار لقاء لاطلاق سراحه.

كما قام جهاز الشرطة العسكرية باعتقال المواطن عبدو أحمد قاسم، البالغ من العمر 70 سنة. بعد مداهمة منزله في قرية “كركا فوقاني” بمنطقة ( ماباتا / معبطلي) في مدينة عفرين.

من جهة أخرى ناشدت عائلة المواطنة “إسترفان أسعد” التي اعتقلت مع طفليها “أرجان وحسن حسين” في حاجز مشترك للواء 213 بقيادة المدعو أبو الليث وفرقة الحمزات بقيادة المدعو أبو العبد البوشي في منطقة جندريسه بعفرين بتاريخ 20 مايو 2018. نقلت لسجن تابع لاحرار والشرقية، ومنه تم نقلهم لسجن في مدينة الراعي.

الزوج “محمد محمد حسين” من أهالي قرية مسكة تمكن من الاتصال بزوجته وطفليه مرتين اثناء احتجازهم في سجن تديره أحرار الشرقية، دون الإفصاح عن مكان إحتجازهم ومصيرهم. وهو الآخر كان قد اعتقل لمدة يومين من قبل نفس المجموعة. كما خطف والد الفتاة إسترفان من قبل عناصر من “فصيل السلطان سليمان شاه” (العمشات) لمدة شهرين في ناحية شيه بعد ذلك التاريخ و ضربه و تعذيبه و كسر قدمه جراء الضرب العنيف.

 تواصل معنا - شاركنا التوثيق - تصحيح - قاعدة بيانات - خريطة الموقع

_______________