نفي إشاعات الخطف والاتجار بالأعضاء البشرية في منطقة الإدارة الذاتية شمال سوريا

نفت هيئة الداخلية للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا الاتهامات والإشاعات التي تدعي الاتجار بالأعضاء البشرية في مناطق الإدارة الذاتية، وذلك خلال اجتماع أمني موسع حضره كافة مسؤولي الهيئات الداخلية في المناطق الإدارية السبعة \ قامشلي، الحسكة، تل أبيض، كوباني، الرقة، دير الزور، منبج.

وعقد الاجتماع في مقر هيئات الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا بناحية عين عيسى بحضور الرئاسة المشتركة لهيئة الداخلية هيفي مصطفى، علي حجو، وممثلين عن لجان الداخلية في الإدارات الذاتية والمدنية السبعة بالإضافة للرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي عبد حامد المهباش وبريفان خالد.

وخلال الاجتماع نفت لجان الداخلية في الإدارات السبعة ورود أي بلاغات بصدد خطف الأطفال والاتجار بالأعضاء البشرية بعكس ما تروج له بعض الوسائل الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي المعادية للإدارة الذاتية.

وأكدت على أن هذه الإشاعات تهدف للنيل من قدرة وكفاءة القوات الأمنية في المنطقة في حفظ الأمن والسلام، وهدف تلك الجهات نشر الرعب والخوف بين الأهالي واستهداف الأمن والاستقرار.

هذا وشهدت الأيام الفائتة الترويج عبر بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي لوجود حالات خطف أطفال وتجارة الأعضاء في مناطق الإدارة الذاتية، في إطار الحرب الإعلامية الخاصة التي تقول الإدارة الذاتية إنها تستهدفها.

اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات