مقتل قيادي في الفصائل الموالية لتركيا بجرابلس

استمرارا لحالة الفوضى والفلتان الأمني في المناطق الخاضعة لسيطرة تركيا شرقي وشمال حلب بشمال سوريا، اغتال مجهولون السبت أحد قادة المجموعات في “الجيش الوطني” مع زوجته عبر إطلاق النار عليهما في مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي.

وعُثر على جثة “أحمد المحمد أبو خالد” القيادي في لواء حٌماة العقيدة في الفيلق الثالث مقتولًا مع زوجته بواسطة مسدس كاتم للصوت في منزله بمدينة جرابلس.

كما قتل عنصر من الجبهة الشامية وجرح آخرون الأحد، نتيجة انفجار لغم على طريق للإمداد قرب قرية المالكية، ونجى القيادي في فيلق الشام الملقب ب ابو حسان مدور إثر استهداف آليته بعبوة ناسفة في منطقة اعزاز .

وتشهد المناطق الخاضعة لتركيا منذ أسبوع اشتباكات، واعتقالات متبادلة بين الفصائل والجماعات المسلحة المدعومة من تركيا، حيث تم اعتقال 250 مسلحا بينهم قياديين باسم حمل مكافحة الفساد تخللها اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات