إصابة 6 في بلدة تركية حدودية إثر إطلاق صاروخ من سوريا وقسد تعتقل مشتبها به

image_pdfimage_print

قال مكتب حاكم إقليم شانلي أورفة التركي إن ستة أشخاص أصيبوا بجروح طفيفة جراء سقوط أحد صاروخ، يعتقد بأنهما أطلق من الأراضي السورية، على منزل في بلدة حدودية مساء يوم الاثنين.

ولم يتضح حتى الآن بشكل محدد المكان الذي أُطلق منه الصاروخ أو الجهة التي أطلقتهما.

وقال البيان إنه تم اتخاذ إجراءات أمنية مكثفة في منطقة جيلان بينار في إقليم شانلي أورفة الجنوبي حيث سقط الصاروخ وإن تحقيقا بدأ في الواقعة.

ونقلت وكالة هاوار المحلية في سوريا أن القوات الأمنية وفي ساعات متأخرة من مساء الاثنين تمكنت من إلقاء القبض على شخص يشتبه بأنه متورط في إطلاق القذيفة.

من جهتها قالت قوات سورية الديمقراطية عبر بيان أن هذا العمل الاستفزازي قام به أشخاص مجهولين يرغبون في خلق الفتنه وإلحاق الضرر بالاستقرار في المنطقة.

وأن قوات سوريا الديمقراطية، والأجهزة الأمنية فتحت تحقيقا لكشف مصدر القذيفة والأشخاص المرتبطين بهذا الحادث.

تصريح للرأي العام

حدث مساء اليوم الاثنين 22.07.2019 حادثة متمثلة بانطلاق قذيفة غير معروفة المصدر من داخل الأراضي السورية باتجاه بلدة جيلان بنار داخل تركيا، ما نتج عنه إصابات بين المدنيين.

هذا العمل الاستفزازي قام به أشخاص مجهولين يرغبون في خلق الفتنه وإلحاق الضرر بالاستقرار في المنطقة.

تقوم حاليا قوات سوريا الديمقراطية، والأجهزة الامنية بالتحقيقات اللازمة لكشف مصدر القذيفة والأشخاص المرتبطين بهذا الحادث.

كما ندعوا الشفاء العاجل للجرحى والمصابيين المدنيين.

كينو كبريئل
الناطق باسم قوات سوريا الديمقراطية
22.07.2019

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات