8:26 ص - الثلاثاء أغسطس 20, 2019

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

الحكومة الألمانية تستعيد أربعة من أطفال “داعش” من مخيم بشمال سوريا  -   مدينة عفرين.. النسيج المُلفق والمستقبل المجهول  -   تجدد الاشتباكات والقصف بين القوات التركية والكردية بريف حلب  -   النظام السوري يحيل 4 متهمين اعتقلوا في مدينة نبل إلى الأمن السياسي ومخاوف على حياتهم  -   الكلدان يتظاهرون من أجل السلام وضد دعوات الحرب من قبل تركيا  -   الأكراد يُطالبون بمحاكمة دولية لمُعارض سوري يعيش في السعودية  -   مقتل معتقل آخر تحت التعذيب في سجن تديره تركيا شمال سوريا  -   تجدد الانفجارات في منطقة قباسين الخاضعة لسيطرة تركيا  -   الحواجز التركية تمنع دخول النازحين من إدلب إلى منطقة عفرين بحلب  -   أردوغان يسعى للتقارب مع الأسد لمواجهة الأكراد شمال سوريا  -   مقتل مسؤول الأمن العام في مدينة الرقة إثر هجوم مسلح  -   قوات سوريا الديمقراطية تعلن موقفها من تصاعد العنف في إدلب  -   ألمانيا توافق على استعادة 100 طفل من أبناء مقاتلي داعش يحملون جنسية المانية  -   قسد تسلم المزيد من الايزيدين لذويهم  -   اعتقال أفراد من خلايا تنظيم داعش بريف ديرالزور ومنبج  -  

____________________________________________________________

صعدت “قوات تحرير عفرين” من وتيرة العمليات العسكرية في المناطق شمال سورية الخاضعة لسيطرة القوات التركية. حيث نفذت 7 عمليات في عفرين وإعزاز أدت لمقتل 10 مسلحين بينهم جنود أتراك وإصابة العشرات بجروح.

نص البيان الأول:
“تواصل قواتنا تنفيذ العمليات العسكرية ضد جنود جيش الاحتلال التركي ومرتزقته في عفرين ومحيطها، موقعة المزيد من القتلى والجرحى في صفوف المرتزقة.
في هذا الإطار:
بتاريخ 05 حزيران الجاري، نفذت قواتنا عملية عسكرية استهدفت موقعاً للاحتلال التركي في قرية جلبرة التابعة لناحية شيراوا، حيث تم تأكيد مقتل عسكريين تركيين بينهم ضابط وإصابة عسكري آخر بجروح.
بتاريخ 05 حزيران، فجرت قواتنا عبوتين ناسفتين بتجمع لمرتزقة الاحتلال التركي في قرية (مرسا) التابعة لناحية شرا، حيث قُتل خلال العملية ثلاثة مرتزقة وإصابة مرتزق آخر بجروح.
بتاريخ 06 حزيران، استهدفت قواتنا بالأسلحة الثقيلة تجمعاً لمرتزقة الاحتلال التركي في محيط قرية كفر خاشر التابعة لمنطقة إعزاز، حيث قُتل مرتزق.
بتاريخ 06 حزيران، فجرت قواتنا عبوة ناسفة بإحدى العربات العسكرية العائدة لمرتزقة ما تسمى (الشرطة العسكرية) في ناحية جنديرس حيث قُتل مرتزق وجرح اثنين آخرين إضافة إلى تدمير العربة، وفي تلك الأثناء حاولت مجموعة من المرتزقة اسعاف المرتزقة القتلى حيث فجرت قواتنا عبوة ناسفة أخرى في تجمع لهم، قُتل خلالها مرتزقان وأصيب مرتزق آخر بجروح.

وكحصيلة للعمليات التي نفذتها قواتنا، قُتل تسعة مرتزقة بينهم جنود أتراك، كما أُصيب خمسة آخرين بجروح وتم تدمير آلية عسكرية”.
نص البيان الثاني
“تواصل قواتنا تنفيذ العمليات العسكرية ضد جنود الاحتلال التركي ومرتزقته في عفرين ومحيطها، موقعة المزيد من القتلى والجرحى في صفوفهم. وفي هذا الإطار:
بتاريخ 08 حزيران الجاري، استهدفت قواتنا بعملية قنص أحد قيادات مرتزقة ما تسمى (الشرطة العسكرية) ويدعى محمود جاموس على الطريق الواصل بين مدينة عفرين وناحية ماباتا، حيث قُتل المرتزق على الفور.
بتاريخ 08 حزيران، استهدفت قواتنا بالأسلحة الثقيلة نقطة لتمركز الاحتلال التركي في محيط قرية كلجبرين التابعة لمنطقة إعزاز، حيث أُصيب جندي للاحتلال التركي وثلاثة من مرتزقة ما يسمى (اللواء 55) بجروح.
بتاريخ 08 حزيران، فجّرت إحدى مجموعاتنا عبوة ناسفة بإحدى العربات العسكرية العائدة لمرتزقة ما تسمى كتيبة (المنتصر بالله) التابعة للاحتلال التركي في المنطقة الصناعية في عفرين، حيث تم إعطاب العربة فيما لم يتسنَّ معرفة عدد وحجم الإصابات.

 تواصل معنا - شاركنا التوثيق - تصحيح - قاعدة بيانات - خريطة الموقع

_______________