7:51 م - الأحد يونيو 16, 2019

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

تصعيد: قصف متبادل بين الجيش السوري والتركي في إدلب  -   اعتقال 18 مدنيا من عفرين خلال يومين  -   تظاهرة شعبية في ريف حلب ضد الانتهاكات التركية  -   مصير مجهول ينتظر العائدين إلى منازلهم في عفرين  -   ضبط المزيد من الشحنات الغذائية الفاسدة القادمة إلى سورية من تركيا  -   وفاة 7 أشخاص وإصابة 3 أثناء محاولة إطفاء حريق بحقول القمح في ريف الحسكة  -   إصابة شخصان في انفجار دراجة نارية مفخخة في الحسكة  -   الإدارة الذاتية ترفض عرضاً من “الخوذ البيضاء” لإخماد حرائق القمح شمال شرق سورية  -   استمرار التظاهرات الشعبية المطالبة بالانسحاب التركي من سورية  -   ممثلين عن منطقة الإدارة الذاتية شمال سورية سيحضرون لقاءات جنيف رغم الفيتو التركي  -   لا مستقبل للسوريين في تركيا  -   أردوغان يعترف: أمريكا خذلتنا في شرق الفرات ومنبج…وبوتين خذلنا في إدلب  -   ضحايا في تجدد القصف التركي على بلدات في ريف حلب الشرقي  -   قسد تعتقل خلية من 7 عناصر كانو يخططون لتنفيذ تفجيرات في الرقة  -   بعد كوباني…الاعلان عن تشكيل مجلس تل أبيض العسكريّ   -  

____________________________________________________________

حددت المعابر الحدودية بين تركيا وسورية، موعد زيارة اللاجئين السوريين إلى بلدهم خلال عيد الفطر مدة 15 يوم.

ونشر معبر باب السلامة الحدودي تفاصيل دخول السوريين المقيمين في تركيا والراغبين بقضاء إجازة العيد (يصادف في 4 أو 5 يونيو/ حزيران المقبل) في المناطق الخاضعة لسيطرة تركية شمال سورية وبقية المناطق.

ويستمر الدخول طوال 15 يوماً، بدءاً من الجمعة 17 مايو/ أيار، حتى 31 من الشهر نفسه، على أن تكون العودة إلى تركيا ابتداء من 10 يونيو/ حزيران وحتى الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني. وحددت المعابر أنّ الدخول إلى سورية يتمّ عبر الحجز المسبق على الموقع الإلكتروني لمعبر باب السلامة، وذلك يقتصر على حاملي بطاقة الحماية المؤقتة “كيملك” التركية، أما حاملوا الإقامات التركية أو إذن العمل أو الجنسية التركية فلا يعبرون من خلال باب الهوى. لكن يمكنهم الدخول من المعبرين الآخرين؛ جرابلس وباب السلامة، ويمكنهم العودة إلى تركيا من أيّ معبر يريدون”.

وكافة التعليمات تأتي من وزارة الداخلية، اما التعليمات التنفيذية تكون من صلاحية الوالي، ومعبر باب السلامة يتبع لولاية كِلّس، والوالي اشترط مغادرة من يحمل الكيملك فقط من هذا المعبر”.

وكشفت إدارة المعبر أنهم تقدموا بكتاب رسمي إلى المعنيين في تركيا لكي تكون الزيارات على مدار العام، ليتسنى لأيّ راغب بزيارة أهله ورؤية بيته ومتابعة شؤون ممتلكاته، لكن السلطات التركية لم تستجب.

يشيار أن أنّ هناك خمسة معابر بين تركيا وسورية، ثلاثة منها مفعّلة وهي: جرابلس، وباب الهوى، وباب السلامة، ويمكن لأيّ سوري الحصول على إذن زيارة لمدة محدودة خلال الأعياد، لكن عبر الحجز المسبق على مواقع إلكترونية حددتها تركيا، شريطة أن يتقدم الراغب حصراً بالطلب عبر كتابة المعلومات الخاصة به، بعد حصوله على إذن سفر من الولاية التي يقيم فيها.

وقدرت إدارة معبر باب السلامة الحدودي مع تركيا، عودة 4065 لاجئاً سورياً من تركيا طواعية إلى شمال سورية، بهدف الاستقرار النهائي، مشيرة في بيان أصدرته في إبريل/ نيسان الماضي، إلى أنّ الذين عادوا طواعية إلى سورية من معبر باب السلامة فقط، بلغ عددهم 4065 لاجئاً سورياً، في حين يصل العدد الإجمالي للسوريين العائدين إلى بلدهم من تركيا إلى نحو 315 ألف سوري منذ عام 2015 حتى نهاية شهر إبريل/ نيسان الماضي.

ومعظم الداخلين إلى سورية هذا العام، سيتوجهون إلى مناطق درع الفرات: جرابلس وعفرين والغدورة والراعي، والقليل منهم إلى مدينتي الرقة والحسكة، كون العائدين يتعرضون للاعتقال من قبل فصائل درع الفرات وخاصة في معبر جرابلس حيث كشف مركز توثيق الانتهاكات في شمال سورية عن اعتقال 51 مدنيا من منطقة كوباني وتل أبيض والحسكة في معبر جرابلس وتعرضهم للتعذيب.

يذكر أن الحكومة التركية تسمح للاجئين السوريين المقيمين تحت نظام الحماية المؤقتة بإجراء لمّ شمل لأقاربهم من الدرجة الأولى حصراً (الزوج، الزوجة، والأبناء ما دون سن الثامنة عشرة)، وذلك بتقديم طلب على الموقع الإلكتروني لمعبر جلفاغوز.