3:58 م - الخميس مايو 22, 6492

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

ضحايا في انفجار دراجة نارية مفخخة وسط سوق شعبي في مدينة جرابلس  -   اختطاف النائب العام في مدينة بزاعة على خلفية تحريك ملفات ضد قادة الفصائل  -   بعد اعتقاله في أعزاز… مطالبة بفدية 100 ألف دولار للإفراج عنه  -   الشرطة تطلق النار لتفريق مظاهرة ضد المجالس المحلية التابعة لتركيا شمال سوريا  -   مقتل 9 مسلحين من فصائل تدعمها أنقرة في عفرين  -   ترامب: هؤلاء من يمنعونني من تطبيق خطة الانسحاب من سورية  -   على أنقرة إنهاء احتلال عفرين قبل توقع أية نتيجة من رسائل أوجلان  -   تركية ترسل رجال أعمال مقربين من “العدالة والتنمية” إلى عفرين للاستثمار فيها  -   استمرار حالة الفوضى والتسيب الأمني في المناطق الخاضعة لتركية شمال سورية  -   أضرار ‏مادية في إنفجار لغمين في مدينة منبج بريف حلب  -   الإدارة الذاتية تعمم أرقام للاتصال في حال نشوب حرائق في المحاصيل الزراعية شمال وشرق سوريا  -   شروط عودة السوريين من تركيا إلى بلدهم في عطلة   -   ضحايا في سلسلة انفجارات بالرقة  -   تركية تغلق مكاتب هيئات المُهجّرين في عفرين  -   اتهامات لحرس الحدود التركي باشعال النيران في المحاصيل الزراعية على الحدود السورية  -  

____________________________________________________________

تعيش مدينة الباب في ريف حلب الشرقي حالة من التصعيد والتوتر طرفاها مؤسستان أمنيتان تتبعان لتركية.
بدأت الأحداث الخميس\9 أيار على خلفية قيام دورية تتبع الشرطة المدنية، باعتقال سيارة عسكرية من ملاك الشرطة العسكرية بسبب مخالفتها قوانين السير، وعدم الانصياع للدورية المدنية، رغم تكرار توجيه الملاحظات إلى السائق، والمسلحين المرافقين له.
وبعد ساعات تم تطويق مقرات الأمن التابعة للشرطة المدنية، من قبل مسلحين تابعين للعسكرية، ونفذوا حملة اعتقالات واسعة طالت العشرات من أفراد الشرطة.
ورافق التصعيد اطلاق نار واستعراض عسكري في شوارع المدينة، حيث لجأ الأهالي لمنازلهم وتم اغلاق الأسواق.
وهدأت الأوضاع السبت، بعد تدخل القوات التركية، ليعود التصعيد اليوم في ساعات المساء حيث داهمت الشرطة العسكرية مقرا أمنيا واعتقلت الضابط في الشرطة المدنية اسمه “أحمد الناصر” برتبة ملازم، ليصل عدد افراد الشرطة المعتقلين إلى 9 أشخاص بينهم 4 ضباط.