إصابة طفلة في انفجار عبوة ناسفة في مدينة الرقة السورية

أصيب طفل مساء الاثنين بجروح عندما كان يعبث بلغم قديم غير منفجر من مخلفات تنظيم الدولة الاسلامية / داعش في حي الفردوس بمدينة الرقة شمال شرق سوريا.
الطفل البالغ من العمر 15 عاماً ويدعى اسماعيل مصطفى المحيميد نقل على إثرها إلى مشفى الفرات من قبل فرقة الاستجابة الأولية لتلقي العلاج
واستهدف تفجير بعبوة ناسفة سيارة تابعة لقوى الأمن الداخلي في منطقة الطبقة مساءا.
ولم يؤد التفجير الذي جرى بحي المقاسم غرب مدينة الطبقة إلى خسائر في صفوف قوى الأمن الداخلي، واقتصرت الأضرار على الأضرار المادية.
هذا وتشهد المنطقة منذ نحو أسبوعين تفجيرات متتالية مع تصعيد النظام السوري والتركي تهديداتهم ضد قوات سورية الديمقراطية.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات