توثيق نزوح آلاف العائلات جراء المعارك والقصف شمال سوريا

قالت منظمة “منسقو استجابة سوريا”، الأحد، إنها أحصت نزوح أكثر من 20875 عائلة، بواقع 131934 نسمة، جراء استمرار الأعمال العسكرية في مناطق شمال غربي سوريا.

وأوضحت المنظمة في بيان لها، أنها رصدت مساهمة الطرف الروسي خلال الأيام الماضية بشكل موسع في القصف، الأمر الذي زاد من معاناة المدنيين لجهة ازدياد أعداد الضحايا والنازحين في إدلب، نتيجة الاستهداف المباشر للأحياء السكنية، حيث سجلت مقتل أكثر من 186 شخصا بينهم 71 طفل.

ولفت البيان إلى أن ازدياد أعداد الضحايا من الأطفال والنساء، يثبت أن تلك العمليات العسكرية تستهدف المدنيين بشكل واسع، وهدفها الحاق الضرر بالمدنيين العزل في المنطقة.

ولم تذكر المنظمة الاحصاءات والضرر الذي خلفه قصف فصائل المعارضة الموالية لأنقرة على القرى والبلدات الواقعة ضمن سيطرة قوات الحكومة السورية.

ودعت المنظمة جميع الفعاليات الإنسانية وشركائهم في العمل الإنساني إلى الإسراع في الاستجابة العاجلة لحركة النازحين في المناطق التي استقروا فيها، وطالب كافة الجهات الدولية المعنية بالشأن السوري التدخل بشكل مباشر لإيقاف تلك الأعمال العدائية التي تستهدف المدنيين في محافظة إدلب والمناطق المحيطة بها.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات