“تحرير الشام” تعدم عشرة “أسرى” وسط مدينة إدلب

أعدمت “هيئة تحرير الشام” السبت، عشرة أسرى قالت أنهم ينتمون إلى تنظيم “الدولة الإسلامية” وسط مدينة إدلب شمالي سوريا.

ونشرت “تحرير الشام” على وسائل إعلامها، صورا تظهر إطلاق النار على أشخاص كانوا أسرى أمام مطعم “فيوجن” الذي تعرض للتفجير وسط المدينة واتهمت تنظيم الدولة بتنفيذه، حيث اعتبرته حكما بـ”القصاص” وفق تعبيرها، وذلك رغم عدم صدور تبني من التنظيم أو نتائج تحقيقات من “تحرير الشام”.

وتداول ناشطون محليون على وسائل التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا يظهر لحظة إطلاق عناصر “تحرير الشام” النار على أسرى التنظيم أمام مطعم “فيوجن” وسط استنفار من الأولى وقطع الطريق في مكان تنفيذ العملية.

وسبق أن أعدمت “تحرير الشام” عشرات العناصر من تنظيم “الدولة” في محافظة إدلب، لتورطهم بعمليات اغتيال في المنطقة، وذلك تنفيذا لما يعرف بحكم “القِصاص”، والذي يتضمن معاقبة القاتل بالقتل.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات