سقوط المزيد من الضحايا نتيجة انفجار الغام قديمة في المناطق الخاضعة لتركيا

أصيب شابان اثنان بجروح، الأربعاء، جرّاء انفجار لغم أرضي يعتقد أنّه من مخلفات الحرب التركية في قرية “عبلة” قرب من مدينة الباب، بريف حلب الشرقي.

وتنتشر الألغام الأرضية في المنطقة التي شهدت معارك متعددة وتنوعت السيطرة فيها بين “الجيش الحر” إلى “جبهة النصرة”إلى”تنظيم الدولة الاسلامية”…حيث لم تقم أي فرق لإزالة الألغام بتنظيف المنطقة لتحصد أرواح المزيد من المدنيين.

وكان خمسة أطفال قتلوا، بانفجار لغم أرضي في قرية “تل الهوى” بريف حلب الشرقي قبل عدة أيام.

كما وجرج مدنيان آخران في انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب في قرية سويسان التابعة لمنطقة الباب (36 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

وجرح مدني قبل أسبوعين، شاب قرب قرية العيس جنوب حلب وتم بتر ساقه.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات