أدوية فاسدة في إدلب ومناطق درع الفرات

اعلن “الفيلق الثالث” التابع لـ”الجيش” الأربعاء 2 من كانون الأول، إن عناصره تمكنوا من القبض على أربع سيارات شحن محملة بالأدوية الفاسدة كانت متجهة إلى محافظة إدلب.

وسبق أن شهدت محافظة إدلب دخول أدوية فاسدة إليها، لكن عن طريق معبر باب الهوى، والذي أعلن العام الماضي، إتلاف شحنة تتضمن أدوية ممنوعة دخلت من تركيا إلى سوريا.

وتنتشر الادوية منتهية الصلاحية بشكل كبير في الصيدليات، بينها أدوية الأطفال في غالب المناطق التي تتقاسم كل من تركيا وهيئة تحرير الشام السيطرة عليها شمال سوريا.

وتنتشر صيدليات بكثرة في إدلب تبيع الأدوية دون قيود، او تراخيص عمل وهو ما يخلق فوضى في هذا القطاع المهم. حيث تباع الادوية المنتهية الصلاحية بعد تبديل علبها، او قد تباع كما هي، كما وان هنالك صيدليات لا يحمل اصحابها الشهادة العملية المؤهلة أو أن صاحبها مسافر وقام بتأجيرها لمستثمر لقاء اجر شهري، حيث يت في الكثير من الاحيان كذلك صرف الدواء بدون بوصفة طبية كما وان الادوية يتم تبادلها من المورد او المستودعات مع الصيدليات دون فواتير .

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات