في مشهد مخيف.. جنود أتراك يعذبون سوريا بشكل بشع

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مقطع فيديو يظهر فيه جنود الجيش التركي يعذبون أحد الأكراد السوريين يعتقد أنّ الفيديو تم تصويره في مدينة عفرين شمال سوريا.

وذكر حساب يحمل اسم “عمر جيغدام” إنّ هناك جنوداً داخل الجيش التركي يحاولون إحداث الفتنة في تركيا خلال تعذيب الأكراد.

وذكر حساب آخر يحمل اسم “المشهد التركي” تعليقا على الفيديو إنّشها “من مشاهد العدل (!) والرفاهية (!) التي جلبها أردوغان لأهل عفرين.. هنيئا لكم أيها الإسلاميون بخليفة المسلمين. تزرعون الكراهية ضد المسلمين بتصرفاتكم التي يندى لها الجبين.”

وسيطرت فصائل سورية مدعومة من تركيا كانت تقاتل سابقا تحت راية “الجيش الحر” ، في 18 من مارس/ آذار 2018، على كامل مدينة عفرين، بعد توغلها داخل مركز المدينة متسببة في مقتل لا أقل من 300 مدني واصابة ألف بجروح، اضافة إلى نزوح 300 ألف من سكانها عن مدينتهم بعد معركة استمرت لشهرين.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات