3:33 م - الإثنين مايو 20, 2019

مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا

استمرار حالة الفوضى والفلتان الامني في المناطق الخاضعة لتركية شمال سورية  -   أضرار ‏مادية في إنفجار لغمين في مدينة منبج بريف حلب  -   الإدارة الذاتية تعمم أرقام للاتصال في حال نشوب حرائق في المحاصيل الزراعية شمال وشرق سوريا  -   شروط عودة السوريين من تركيا إلى بلدهم في عطلة   -   ضحايا في سلسلة انفجارات بالرقة  -   تركية تغلق مكاتب هيئات المُهجّرين في عفرين  -   اتهامات لحرس الحدود التركي باشعال النيران في المحاصيل الزراعية على الحدود السورية  -   مقتل مواطن نازح في تجدد القصف التركي على قرى بريف حلب  -   تركية تحدد للسوريين مواعيد العبور عبر بوابتي “جرابلس” و”باب الهوى”  -   ‏تجدد التظاهرات الشعبية المطالبة باسقاط المجالس التركية شمال سورية  -   المهجرون يتهمون تركية بالسعي لتوطينهم في عفرين  -   الحكومة السورية والمعارضة تبادلتا محتجزين جنوب حلب  -   هل تبرم روسيا وتركيا صفقة جديدة في سوريا أم ينتهي تحالفهما  -   مصير معتقلي عفرين مجهول.. ونقل عدد منهم إلى تركيا  -   تطبيق قانون التجنيد الإجباري في الرقة مطلع حزيران القادم  -  

____________________________________________________________

افتتح رجال أعمال وصناعيين تابعين لحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا جمعية “موصياد” التركية، إضافة لمكتب يمثل الجمعية في مدينة “إعزاز” بريف حلب الشمالي. وذلك بعد الحصول على موافقة من والي عينتاب الحاكم الفعلي للمدينة التي ربطت إدارته بولايته.
وقال “إبراهيم أويار” رئيس الفرع الخارجية لجمعية “موصياد” في تصريح لواقع سوريل: “إنّ الجمعية شرعت بافتتاح فرعها الجديد للمساهمة في تطبيع وتنمية المنطقة، وبهدف استمرار تأمين دعم الحياة التجارية فيها”.
وأضاف، “سوف يساهم المكتب في تنشيط وتطوير حركة التجارة في منطقة درع الفرات، وخصوصاً بين أعزاز وجرابلس وعفرين ومارع”.
وأكد أنّ الجمعية تعتزم إنشاء منطقة حرة كخطوة ثانية، لتوفير المزيد من الاستقرار في المنطقة، مشيراً إلى أنّه لا يمكن أن يكون هناك تطبيع دون وجود حركة تجارية، وتهدف إلى إقامة منصة تجارية للمساهمة في تنشيط التجارة والاقتصاد في المنطقة بمشاركة أكثر من 8 آلاف رجل أعمال من تركيا.
يذكر بأنّ الجمعية تضم آلاف رجال الأعمال الأتراك، وأكثر من 35 ألف شركة و1.5 مليون عامل، ولديها 212 مكتبا تمثيلياً في جميع أنحاء تركيا، و149 نقطة تواصل في 56 دولة حول العالم.