هل قتل نتيجة تعرضه للتعذيب؟ …غموض حول سبب وفاة مواطن في مدينة الحسكة

الحسكة في 29 حزيران 2021 :
أعلنت عائلة المواطن “أمين عيسى أمين” إنّهم تسلموا جثة ابنهم المعتقل منذ تاريخ 25 /5 / 2021 في سجون “الإدارة الذاتية” حيث كان موظفا واعتقل بتهم تتعلق بتجاوزات إدارية.

العائلة اتهمت القوى الأمنية بقتل ابنهم تحت التعذيب ، ونشروا صورا تظهر علامات تعذيب على ظهر “الضحية” وأجزاء متفرقة من جسده.

وحصلنا في مركز التوثيق على شريط مصور للضحية ( أمين عيسى ) ، تظهر وفاته ، حيث يؤكد الطبيب الذي يعاين الجثة ” وجود ازرقاق في منطقة الأطراف ، والأذنين والشفتين ، وحول العنق وازرقاق في الصدر ، ونقاط في ملتحمة العينين …تشنج عصبي في الطرفين العلويين واليد والتهاب جلدي خفيف” الطبيب الشرعي أكد عدم وجود أية علامات تظهر أنّ سبب الوفاة هو “التعذيب” أو التعرض للعنف وعدم وجود أيّة علامات لتعرضه للشد أو السحب أو كدمات. ووجود نزف بسيط في الفم ، وهو نزف دماغي بسبب شدة عصبي.

وكشف الفحص الطبي أنّ سبب الوفاة هو احتشاء دماغي نتيجة شدة عصبي ، نتيجة الأدوية السابقة التي كان يتناولها ، وأنّ ما يؤكد ذلك هي الازرقاق في الأذنين وحول الرقبة وتحت العينين والشفتين ونزف دموي من العينين والفم. وأنّ وضع اليدين دليل إضافي لتعرضه لشدة عصبية. وهو أدى لنقص أكسجة شديد ، توقف الدماغ نتيجة ارتفاع توتر شرياني والحالة العصبية.

وأصدر مكتب شؤون العدل والإصلاح في الإدارة الذاتية بيانا إلى رأي العام أكدت فيه وفاة امين عيسى في مركز الإصلاح والتأهيل في الحسكة (غويران) وقال إنّ أمين تم إيقافه في 22/5/2021 بتهمة دفع الرشاوي وفق مذكرة توقيف رسمية.

وأشار البيان إنّه وبتاريخ 28/6/2021 ورد بلاغ من إدارة المركز في حي الغويران في الحسكة بحدوث حالة وفاة ليتم نقل الجثة إلى مشفى الشهيدة سارية للكشف عليها وإبلاغ الجهات المعنية (النيابة العامة و الطبيب الشرعي).

وقال البيان ” بعد الكشف على الجثة تبين عدم وجود أي اثار عنف وشدة والتعذيب وأنّ سبب الوفاة هو جلطة دماغية ناجمة عن توتر شرياني حسب التقارير الطبية”

وأمين عيسى هو من منطقة بيرك التابعة للدرباسية في ريف الحسكة.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات