الأمم المتحدة: عنف جنسي وتعذيب للمعتقلين في سجون المسلحين الموالين لتركيا شمال سوريا وعفرين

اتهم تقرير جديد أصدرته الأمم المتحدة مؤخرا بالحصول على أدلة عن حوادث العنف الجنسي، بناء على شهادات من لجنة التحقيق الدولية المستقلة المعنية بسوريا، وقال إنّهم تمكنوا من تأكيد وقوع لا أقل من 30 حالة اغتصاب في شباط / فبراير 2020 في شمال سوريا ، ضمن مناطق خاضعة لسيطرة القوات المسلحة التركية، والجماعات المسلحة المتحالفة معها.
وقال التقرير ( يمكن تحميله من خلال الرابط هنا ) إنّ أفراد من الجيش السوري الحر \ الجيش الوطني، وهو تحالف فضفاض من جماعات مسلحة، ضالعين في هذه الحوادث، بما في ذلك العنف الجنسي الذي ارتكبوه خلال مداهمات المنازل، واستخدام العنف الجنسي في أماكن الاحتجاز کاستراتيجية للإذلال وانتزاع الاعترافات، على غرار ما وقع من اغتصاب لقاصر أمام محتجزين ذكور في أحد السجون في عفرين في عام 2020.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات