تحديث أرقام : 61296 شخص مازال يقطن مخيم الهول منهم 9 آلاف أجنبي

كشفت احصائيات جديدة أنّ عدد الأسر القاطنة في مخيم الهول، كالآتي : (السوريون /6032 عائلة ،21843 شخص/ ،العراقيون /8277 عائلة، 30748 شخص/، الأجانب /2565 عائلة، 8705 شخص/، ويبلغ مجموع الكلي للعائلات 16874، والأشخاص 61296).

ومخيم الهول للاجئين هو أحد أكبر مخيمات اللاجئين السوريين يقع على المشارف الجنوبية لمدينة الهول في محافظة الحسكة شمال سوريا، بالقرب من الحدود السورية العراقية، يضمّ أشخاصاً مشردين من الأراضي التي احتلّها تنظيم الدولة الإسلامية (داعش). وتسيطر عليه قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة. اعتباراً من أبريل 2019، كان عدد اللاجئين في المخيم 74000 بعد أن كان 10000 في بداية العام نفسه.

اللاجئون هم بشكل رئيسي من النساء والأطفال المنحدرين من عدّة دول أوّلها سوريا والعراق.

وأُنشئ المخيم في الأصل لإيواء اللاجئين العراقيين في أوائل عام 1991 خلال حرب الخليج الثانية، وأُعيد فتحه لاحقًا بعد تدفق المهاجرين العراقيين إلى سوريا عقب غزو العراق عام 2003، كواحد من ثلاثة مخيمات على الحدود السورية العراقية.

في بداية عام 2019، احتوى المخيم على حوالي 10000 شخص، ثمّ زاد حجمه بشكل كبير مع الهزائم المتتالية لداعش. بحلول أبريل 2019، قُدّرَ عدد سكان المخيم بـ 74000. أشارت تقديرات في سبتمبر 2019 إلى أنّ المخيم كان يضم حوالي 20000 امرأة و 50000 طفل من عائلات مقاتلي تنظيم داعش، وكان المخيم تحت حراسة 400 مقاتل من قوات سوريا الديمقراطية.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات