العثور على 6 جثث في مخيّم الهول تم اعدامهم بطلقات في الرّأس

عثرت قوى الأمن الداخلي خلال يومين على جثث 6 أشخاص في مخيّم الهول اغتيلوا في خيمهم.

وبحسب مصادر أمنية فإنّه بتاريخ 5 كانون الثاني الجاري ورد بلاغ إلى قوى الأمن الداخلي، بوجود جثث 3 أشخاص مقتولين في القسم الثاني الخاص باللاجئين العراقيين في مخيم الهول شرقي الحسكة.

ولدى توجه قوى الأمن إلى المكان ونقل الجثث إلى مشفى الهلال الأحمر الكردي في المخيم تبين أنّ الجثث هي لكل من “العراقية عيدة محمد عواد، وزوجها إبراهيم عكلة سطام وهو سوري الجنسية، وشقيقها عياد محمد عواد”، والثلاثة تمّ اغتيالهم عبر إطلاق الرصاص على الرأس مباشرة ضمن خيمتهم.

وفي نفس اليوم، وفي الساعة 17:00 مساء عثرت القوات الأمنية على جثة امرأة مقتولة في القسم الرابع من مخيم الهول، ولدى نقلها إلى مشفى الهلال الأحمر الكردي تبين أنّها لامرأة سورية من مدينة حلب تدعى سامية عبد الله حمد، وهي أيضاً قتلت بطلقتين في الرأس.

واليوم الأربعاء بتاريخ 6 كانون الثاني ورد مرة أخرى بلاغ إلى قوى الأمن الداخلي بوجود شاب مقتول في القسم الخامس من مخيم الهول، وتبين أنّ الشاب سوريّ من أهالي بلدة هجين يدعى “موسى علي سعيد” البالغ من العمر 26 عام، وقتل بطلقتين في الرأس أيضاً.

وفي تمام الساعة 19:00 من مساء اليوم الأربعاء ورد بلاغ آخر يفيد بوجود جريمة قتل في المخيم بالقسم الثاني، فتم تشكيل دورية مع قوات الأمن والتوجه إلى مكان الحادث ليتبين بوجود امرأة مقتولة بطلقين في الرأس أيضاً، وتدعى “سعاد حرير عبد حمزة” عراقية الجنسية من الأنبار.

وبحسب ما أدلى به ابن الضحية لقوى الأمن الداخلي أنّ من أقدموا على قتل والدته كانوا 3 أشخاص اقتحموا خيمتهم ومعهم مسدسين اثنين مع كاتم صوت، أقدموا على إطلاق رصاصتين على والدته ولاذوا بالفرار.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات