القوات التركية تفشل مُجدّداً في توفير الحماية للمدنيين شمال سوريا….6 قتلى و22 مصابا في سلسلة انفجار تهز منطقتي رأس العين و عفرين

ريف حلب ( عفرين ، الباب ) ، ريف الحسكة ( رأس العين ) في 2 يناير 2021:
تشهد المناطق الخاضعة لسيطرة القوات المسلحة التركية في شمال سوريا تفجيرات متتالية، ما يدحض مزاعم تركيا باستقرار “المنطقة الآمنة” التي تروج لها لتعيد إليها ملايين اللاجئين السوريين لديها.

وفي حصيلة أولية قتل 6 أشخاص وأصيب 22 آخرين، بينهم أطفال في سلسلة تفجيرات نفذت عبر سيارات مفخخة استهدفت مدينتي رأس العين بريف الحسكة، ومدينة عفرين بريف حلب.


ومنذ سيطرة القوات التركية عليها، تشهد تلك المنطقة تفجيرات عدة بالسيارات المفخخة من دون أن تعلن أيّة جهة مسؤوليتها عنها، كما وأنّها تشهد اغتيالات واقتتال بين فصائل الجيش الوطني.

وفي مدينة الباب بريف حلب انفجرت عبوة ناسفة مزروعة بشاحنة تركية خلف سوق الهال القديم عند المسلخ بمدينة الباب الخاضعة لسيطرة مسلحين موالين لتركيا، ولم نتمكن من معرفة عدد الإصابات.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات