تقرير: فصائل المعارضة السورية المسلحة تحتجز قرابة 3 ألآف مدني في زنزانات في المناطق الخاضعة لتركيا شمال سوريا

كشف تقرير جديد أصدره ” مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا”حول انتهاكات ارتكبتها فصائل المعارضة السورية المسلحة الموالية والمدعومة لتركيا بحق مدنيين بينهم أطفال ونساء.

وقال مركز التوثيق في تقريره الذي يرصد الانتهاكات من شهر شباط 2018، حتى نهاية أيلول \ سبتمبر 2020 أنّ قرابة 2810 شخص مازال مصيره مجهولا من أصل (6890) شخص تعرضوا للاعتقال في المدن والبلدات الخاضعة لسيطرة القوات المسلحة التركية. فيما بلغ عدد الذين تم الإفراج عنهم بعد دفع الفدية للفصائل 1070 شخص.

كما تحدث التقرير عن مقتل (2200) مدني، وقتل منهم تحت التعذيب 129 شخص، فيما بلغ عدد الذين تعرضوا للتعذيب (1006) مدنيا.

كما أشار التقرير إلى أنّ عدد القتلى السوريين برصاص جنود الأتراك ارتفع إلى 467 شخص، حتى نهاية آب\ أغسطس 2020 بينهم (87 طفلا دون سن 18 عاما، و59 امرأة) كما وارتفع عدد الإصابات بطلق ناري أو اعتداء إلى 511 شخصا وهم من الذين يحاولون اجتياز الحدود أو من سكان القرى والبلدات السورية الحدودية أو المزارعين، وأصحاب الأراضي المتاخمة للحدود حيث يتم استهدافهم من قبل الجندرمة بالرصاص الحي.

كما تم تحويل (106) مدرسة ومركز تعليمي وخدمي إلى مقرات عسكرية لقصائل الجيش الوطني السوري.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات