بالعصي والسكاكين.. أتراك يعتدون على 15 سوريا بينهم 5 بنات

image_pdfimage_print

يعاني السوريون في تركيا من أزمات اضطهاد وتمييز ضدهم، وتصاعدت وتيرة استهدافهم ضمن حملة تحريض وخطاب الكراهية تقف خلفها وسائل اعلامية مدعومة من الدولة نفسها.

ويبدو أنّ السوريين الذين فروا من ويلات الحرب إلى تركيا ظنا منهم أنّهم سيجدون وطناً بديلا إلا أنّهم اصطدموا بحالة من الاحتقان ناتجة عن أزمة اقتصادية بعد أن شجّع أردوغان السوريين على مغادرة وطنهم كمحاولة لاستخدامهم كورقة ضغط فيما بعد على أوروبا.



أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات