فصائل أنقرة تعتقل مسناً في عفرين لأنّه كان عامل نظافة في بلدية تابعة للإدارة الذاتية

أبلغت مصادر محلية أنّ عائلة المواطن المسن (علي حيدر عبدو) من عفرين قد تلقت اتصالا عبر وسيط من عناصر في فصيل (أحرار الشرقية) العامل ضمن صفوف الجيش الوطني السوري يطالبونها بدفع فدية مالية ( 10 مليون ليرة سورية) للإفراج عن جدهم، المختطف منذ 4 نيسان\أبريل الجاري، وذلك بتهمة عمله ك عامل نظافة في بلدية جندريسه، قبل الغزو التركي للمنطقة.

وكانت مصادر محلية، وموقع (عفرين بوست) قد أكدوا أنّ عناصر من فصيل (أحرار الشرقية) وهم من النازحين من مدينة ديرالزور قد اختطفوا الرجل المسن (علي) المعروف بطيبته، ويعاني من أمراض في الصدر، وذلك بعد اقتحام منزله في الحارة التحتانية في مدينة جندريسه، كما وقاموا بنهب محتويات المنزل من أجهزة كهربائية وهواتف وتخريب محتوياته.

أنتم أيضاً يمكنكم المشاركة معنا سواء أكنت شاهد على قصة انتهاك او كنت الضحية او ترغب في ابداء الرأي عن طريق إرسال كتاباتكم عبر هذا البريد الإلكتروني: vdcnsy@gmail.com
اقترح تصحيحاً - وثق بنفسك - قاعدة بيانات